أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إصابة جنود روس بانفجار استهدف دورية مشتركة وغارات على ريف اللاذقية

في محيط مدينة "أريحا" - جيتي

أفاد مراسل "زمان الوصل" في إدلب بانفجار لغم أرضي زرعه مجهولون صباح اليوم الثلاثاء بالقرب من "حرش مصيبن" في محيط مدينة "أريحا" على الأوتوستراد الدولي حلب – اللاذقية عند مرور الدورية الروسية - التركية المشتركة الـ21.

وأعلن مركز "المصالحة" اليوم بعد الحادثة عن "استهداف إرهابي بعبوة لعربة عسكرية روسية خلال دورية مشتركة مع الجيش التركي في سوريا".

وأضاف البيان عن "إصابة 3 عسكريين من جنود القوات الروسية بجروح طفيفة، إضافةً لإصابة جندي تركي على الأقل تم نقلهم إلى قاعدة "حميميم" الجوية لتلقي العلاج.

وأشار البيان إلى أنه وبعد الحادثة توقفت الدوريات العسكرية المشتركة، وتقوم السلطات المختصة بالتحقيق لمعرفة تفاصيل "العمل الإرهابي".

وأوضح مراسل "زمان الوصل" أن الطائرات الحربية الروسية التي أقلعت من قاعدة "حميميم" الجوية نفذت حتى اللحظة ثمانية غارات جوية، بعد إصابة الجنود الروس خلال تسيير الدورية، تزامن مع تحليق مكثف للطائرات الحربية والاستطلاع الروسية في المنطقة بُغية قصف أهداف جديدة.

ومن المخطط له اليوم أن تصل الدورية المشتركة إلى آخر نقطة على الأوتوستراد الدولي حلب – اللاذقية وهي قرية "عين حور" بريف اللاذقية الشرقي، إلى أن انفجار اللغم ألغى إتمام الدورية وعادت أدراجها إلى مكان انطلاقها في بلدة "الترنبة" شرق إدلب.

ولم تعلن أي جهة وقوفها وراء التفجير، لكن ناشطين اتهموا نظام الأسد بتدبيره بهدف دفع روسيا لمهاجمة مناطق المعارضة لإيقاع الخلاف بين روسيا وتركيا.

وكانت الدوريات العسكرية الروسية التركية بدأت قبل أسابيع تسيير أولى طلعاتها، حيث بلغ عددها نحو 20 دورية على طريق (M4) الذي يصل مدينة حلب باللاذقية.

محمد كركص - زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي