أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

غارة للتحالف الدولي تستهدف مركزاً لـ"تحرير الشام" في إدلب

شرق مدينة إدلب - أرشيف

قُتل عنصران وجرح آخر عصر اليوم إثر غارة شنتها طائرة استطلاع تابعة للتحالف بصواريخ هيدروجينية "ذكية" استهدفت مراكزاً لتصنيع الذخائر تابع لـ"هيئة تحرير الشام" شرق مدينة إدلب.

وأوضح مصدر مطلع أن طائرتي استطلاع من طراز "MQ-9 Reaper" تتبعان للتحالف الدولي إحداهما نفذت غارة بصواريخ "ذكية" على معمل "الاسمنت" شرق مدينة إدلب، والذي تتخذه الهيئة مركزاً لإعادة تصنيع قذائف الهاون ومدافع جهنم، ما أدى لمقتل عنصرين لم يتم الإفصاح عن اسميهما حتى اللحظة، وإصابة شخص آخر بحروق في كامل جسده.

وأضاف المصدر، أن الغارة أدت إلى انفجار هائل هز المنطقة، تبعها اشتعال حرائق داخل المركز، دون وقوع أي إصابة في صفوف المدنيين.

ويشار إلى أن التحالف الدولي نفذ عدة غارات عبر طائرات الاستطلاع مستهدفةً عدة قيادات بارزة في تنظيم "حراس الدين" من بينهم "قسام الأردني" العسكري العام للتنظيم، و"بلال الصنعاني" قائد "جيش البادية" المُصنفين على قوائم الإرهاب.

زمان الوصل
(19)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي