أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"لافروف" يهاجم لجنة التحقيق الدولية ويعتبر أنها أداة غربية

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف - أرشيف

هاجم وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف" تقرير لجنة التحقيق الأممية المستقلة المتعلقة بسوريا، زاعماً أنها لا تستجيب لهذا لمعيار (الاستقلالية). وادعى خلال مؤتمر صحفي، أمس الأربعاء، أن "اللجنة التي تطلق على نفسها لجنة التحقيق المستقلة، لم يتم إنشاؤها بقرار إجماعي، وأن تفويضها فضلا عن أساليب عملها، يثير العديد من الأسئلة".

وقال: "قرار إنشاء هذه اللجنة تم تمريره من قبل الدول الغربية بالدرجة الأولى، وهي لا تخفي ذلك، حيث جرى من خلال التصويت في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة على تشكيل آلية لها هدف محدد مسبقا وهو البحث عن مستمسكات ضد دمشق ومن يصفونهم بحلفاء دمشق".

وأضاف: "اللجنة لم تذهب ولو مرة واحدة إلى إدلب، استندت في جمع المعلومات إلى التقارير الواردة في شبكات التواصل الاجتماعي وبعض المصادر التي تطلب عدم الإفصاح عن هويتها لاعتبارات أمنية" حسب زعمه. وكانت لجنة التحقيق المستقلة الأممية أصدرت قبل أيام تقريرا اتهمت فيه بشكل مباشر قوات الأسد وروسيا بارتكاب جرائم حرب شمال غربي سوريا.

الأناضول
(17)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي