أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حاول تصوير جريحات متجردات.. قيادي في "قسد" يتسبب بإغلاق مشفى في دير الزور

عناصر من "قسد" في ريف دير الزور - جيتي

أوصد أحد مشافي دير الزور أبوابه بعد اعتداء عناصر "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) على طبيب وممرضة خلال إسعاف جرحى بحادث سير قبل يومين.

وقال الناشط "قياد العلوان" لـ"زمان الوصل" إن قياديا في ميليشيا "قسد" يدعى أحمد الخضر "أبو الشيمة" حاول تصوير ضحايا حادث سير خلال عمل الممرضة "كاترين" بإسعاف النساء المصابات بجروح بالظهر والبطن والأرجل، فمنعته الممرضة لأن النساء متجردات من الملابس ليبدأ بشتمها مستخدما الكلام البذيء، مضيفا أن الطبيب ناصر المختص بالجراحة الصدرية تدخل للدفاع عن الممرضة فاعتدى عليه العنصر بالضرب.

وأوضح أن الطبيب حوّل الإصابات إلى مشافٍ أخرى وغادر المنطقة نحو مدينة الحسكة، التي يأتي منها 4 أيام أسبوعيا للعمل بمشفى "الفيحاء" في "بريهة" وينوب عنه طبيب آخر أيام الأربعاء والخميس وجمعة بالإسعاف.

وتوفي 7 أشخاص وأصيب آخرون يوم الإثنين الماضي نتيجة اصطدام سيارة عسكرية لميليشيا "قسد" بسرفيس يقل مدنيين من أهالي بلدتي "حطلة" و"مراط" قرب مجمع المكاتب في قرية "بريهة"، لينقل الجميع إلى مشفى الفيحاء باعتباره الأقرب لمكان الحادث.

كما أقدم رئيس مجمع الفرات التربوي التابع للإدارة الذاتية "أحمد العبد الراوي" على منع مظاهرة لمعلمي بلدتي "أبو حمام" و"الكشكية" داخل المجمع تطالب بزيادة الرواتب ومكافحة الفساد والفوضى بمناطق سيطرة "قسد" شرق دير الزور، ومزق اللافتات.

زمان الوصل
(18)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي