أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قصف جوي مجهول يطال منطقة "نبع السلام" شمال الحسكة

25 حزيران يونيو الماضي، أعلنت وزارة الدفاع التركية استهداف طائراتها لشاحنة

تضاربت الأنباء حول قصف طائرات مجهولة يوم الإثنين مواقع ضمن مناطق "نبع السلام" شمال الحسكة والرقة.

وأفاد مصدر أهلي بقصف مناطق زراعية بصاروخ قرب قرية "أبو جلود" غرب بلدة "المبروكة" بريف رأس العين، مبينا أن جنودا أتراك وعناصر من الجيش الوطني زاروا المكان وعثروا على مكان صاروخ ضمن مشروع "جان اسمريان" الزراعي.

وقال مصدر آخر لـ"زمان الوصل" إن طائرة تركية دخلت الأجواء السورية من شرق مدينة "رأس العين" وحلقت باتجاه الغرب لتستهدف سيارة تحمل براميل مازوت أو خزان شمال قرية "أبو جلو" بريف "رأس العين" الغربي، للاشتباه بأنها ملغمة.

وأوضح المصدر إن الاستهداف جرى في أرض زراعية خالية يملكها مزارع من الطائفة المسيحية يدعى "جان اسمريان".

كما ذكر نشطاء سقوط صاروخ آخر قرب بلدة "حمام التركمان" جنوب "تل أبيض" بريف الرقة، الذي يشهد منذ يومين تبادلا للقصف بين الجيشين التركي والوطني السوري" من جهة والوحدات الكردية من جهة أخرى.

وذكرت الدفاع التركية إن قوات الكوماندوس الخاصة صدت هجوما لوحدات حماية الشعب الكردية على منطقة "نبع السلام" وقتلت عنصرين لها.

وفي 25 حزيران يونيو الماضي، أعلنت وزارة الدفاع التركية استهداف طائراتها لشاحنة قادمة من مناطق "وحدات حماية الشعب" عبر طرق التهريب نحو "نبع السلام" نتيجة عدم استجابتها لطلقات تحذيرية من الجيش التركي، ما أدى إلى تفجيرها ومقتل من يقودها في على طريق ترابي.

زمان الوصل
(20)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي