أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"يونيسيف": 6 ملايين طفل سوري يعانون من إحدى أكثر الحروب وحشية

أرشيف

أكدت منظمة الأمم المتحدة للأمومة والطفولة (يونيسيف)، أن 6 ملايين طفل سوري ولدوا خلال سنوات الحرب التي تدخل عامها العاشر، لا يعرفون سوى الحرب والنزوح ويعانون من أزمة إنسانية على خلفية استمرار إحدى أكثر الحروب وحشية في التاريخ الحديث. وشددت المنظمة في بيان لها أمس الثلاثاء، أن الحرب اقتلعت أكثر من 2.5 مليون طفل وأرغمتهم على الفرار إلى البلدان المجاورة، بحثًا عن الأمان، موضحة أن "طفل سوري واحد يتعرض للقتل كل 10 ساعات بسبب العنف".

وقالت المنظمة في بيان لها أمس الثلاثاء: "هؤلاء الأطفال لا يعرفون سوى الحرب والنزوح"، مشيرة أن "السوريين ليسوا مجرد أرقام. لهم أصوات وآراء يجب ألا تمر دون أن يُلتفتُ لها ويُصغى إليها”. وأوضح البيان أنه "لا يذهب إلى المدرسة 2.8 مليون طفل سوري، هناك حوالي 5 ملايين طفل داخل سوريا وفي البلدان المجاورة لا يزالون يحصلون على التعليم رغم كل الصعوبات. ويرجع الفضل في ذلك إلى حد كبير لجهود المعلمين والعاملين في مجال التعليم والشركاء على الأرض والدعم السخي التي تقدمه الجهات المانحة لليونيسف".

زمان الوصل - رصد
(87)    هل أعجبتك المقالة (84)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي