أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الغوار".. بائع الدجاج الذي حولته حرب الأسد إلى ملياردير يضاهي "رامي مخلوف"

أفرزت الحرب التي يشنها نظام بشار الأسد على الشعب السوري، أمراء كثرا لها جمعوا ثروات طائلة يصعب على المرء تقديرها، كانت نتاج الدموية والإجرام الممارس على الشعب الذي قتل منه مئات الآلاف وشرد نصفه في بقاع الأرض تاركا جنى العمر من منازل وأملاك وأطيان تعيث فيه الضباع البشرية من عفيشة درّبهم الأسد على النهب والسلب والتلذذ بالذبح وشرب الدماء.

ومن هؤلاء الأمراء "خضر علي الطاهر" المعروف بين المؤيدين بـ"أبو علي خضر" ويناديه أهل حلب بـ"الغوار"، وهو أحد كبار تجار الحرب المقربين من "ماهر الأسد"، من مواليد مدينة "صافيتا" عام 1976، كان يعمل قبل الثورة السورية بائع دجاج وفروج في سوق "صافيتا"، لكنه تحول بعدها إلى أحد المليارديرات بثروة تكاد تضاهي ثروة "رامي مخلوف".

*مصدر الأموال
جمع "أبو علي خضر" الثروة من خلال امتلاكه لأكبر شبكة مافيا تهريب وترفيق وترسيم تتبع للنظام بسبب قربه من "ماهر الأسد"، الذي سلمه كامل عقود مكتب أمن الفرقة الرابعة، فهو المتعهد بترسيم الحواجز والمعابر التي تسيطر عليها الفرقة الرابعة بالكامل، وهو صاحب شركة "القلعة للحراسة والخدمات الأمنية"، وهي عبارة عن مافيا تشبيحية لترفيق البضائع والشاحنات وتهريب الأشخاص.


وضمت هذه الشركة المئات من الشبيحة ومتقاعدي الجيش والأمن وغيرهم من العناصر الفارين من الخدمة العسكرية، يحملون جميعهم بطاقات أمنية صادرة عن مكتب أمن الفرقة الرابعة. كما أنه متعهد كل مسروقات وتعفيش الفرقة الرابعة والحرس الجمهوري، من حديد ونحاس ومعادن أخرى، إضافة إلى تعهد كامل العفش والأثاث الذي يسرقونه إلى سفن وبواخر "أبو علي خضر" لتنقله إلى بعض الدول العربية والإفريقية.

قام "أبو علي خضر" بتوسيع عمله الاستثماري خلال الأعوام الماضية، فقام بإنشاء شركة للاستيراد والتصدير من أجل شحن البضائع التي يعفشها ويستولي عليها جيش الأسد إلى الخارج، بالإضافة إلى إنشاء شركة لاستيراد وتوزيع قطع الهواتف المحمولة وأسماها شركة "ايماتل"، إضافة إلى استثمارات عقارية وسياحية كبيرة في منطقة الساحل.

ولعل أهم مصدر لأمواله هو تهريب المخدرات والآثار وذلك بالتعاون مع "ماهر الأسد" وميليشيا حزب الله اللبناني، حيث يذكر أنه وبعد تسلم "محمد رحمون" لمنصب وزير الداخلية في حكومة النظام، أصدر أمراً بمنع تعامل الوحدات الشرطية مع "خضر الطاهر"، لكن هذا الأمر لم يتجاوز الورق والحبر الذي كتب فيه، حيث اضطر الوزير لإلغاء القرار بعد أيام من إصداره بأمر من "ماهر الأسد" شخصيا.

* مصطلحات "أبو علي خضر"
لعل أول المصطلحات التي تتبادر إلى ذهن السوريين عند سماع اسم "أبو علي خضر" هو "الترسيم"، الذي يعني تلقي الأموال لقاء السماح بمرور البضائع والأفراد والآليات عبر المعابر الداخلية من منطقة إلى أخرى، وتعرف عادة المعابر الداخلية بتلك التي تكون بين المناطق المحررة ومناطق النظام.

أما ثاني المصطلحات فهو "الترفيق"، الذي يعني تكليف مجموعة مسلحة بمرافقة قافلة الشاحنات التي تنقل المواد والبضائع عند عبورها من منطقة إلى منطقة أخرى، وتأمين عدم التعرض لهذه الشاحنات من أي جهة كانت مقابل تقاضي أموال لقاء هذه الخدمة.

* قصر بائع الدجاج
آخر منجزات بائع الدجاج السابق "أبو علي خضر" بناء قصر فاخر يحاكي قصور ألف ليلة وليلة، حيث بدأ ببناء هذا القصر في العام 2017، في إحدى ضواحي طرطوس، يضاهي بفخامته قصر "ماهر الأسد" الجديد غربي دمشق. القصر الذي بناه هذا اللص يقع شمال غرب قرية "الكشفة" مباشرة على تلة ارتفاعها 220 متراً، تطل على البحر، حيث اشترى كامل الأراضي الزراعية الواقعة على تلك التلة والبالغ مساحتها 455 ألف متراً مربعاً (455 دونما) وبأسعار خيالية.

صورتان لمكان القصر الأولى 2016 والثانية 2019.


ولم ينتهِ بناء هذا القصر الفاخر حتى الآن خصوصا مرافقه الكثيرة، حيث يضم إضافة إلى الكتل البيتونية الثلاث، صالة فاخرة للاجتماعات والحفلات، وملعب كرة قدم، تم فرش أرضيته بالعشب الطبيعي وتم تسويره وإنارته ليلاً، ومسبح أولمبي، وبجانبه مدينة ألعاب مائية، ويوجد مسبح آخر شتوي تحت القصر، وملعب تنس، وملعب للغولف، وتم فرش كامل المساحات المحيطة بالقصر بالعشب الطبيعي مع نظام أوتوماتيكي للري، كما تمت زراعته بأشجار نادرة مثل شجر النخيل التي تم استيرادها من خارج سوريا وإضاءة ليلية آلية عبر مولدات كهربائية ضخمة مستغنياً عن كهرباء الدولة التي غالباً ما تكون مقطوعة.


كما أن كامل جدران القصر من الحجارة وتم تلبيسه بالرخام الإيطالي النادر، ورصف ساحاته وطرقاته بالغرانيت الإيطالي، ولم يستخدم الإسفلت أبداً في تزفيت هذه الطرقات.

وتقدر التكلفة التي وضعت لبناء هذا القصر حتى الآن (قبل الانتهاء) حوالي ملياري ليرة سورية بينما معظم أهالي المناطق الموالية يعانون أزمة مالية خانقة، ولا يكاد بعضهم يجد ثمن رغيف الخبز، بل وحتى أن صور بعض الجنود والشبيحة الذين أصيبوا وضحوا في سبيل الأسد يقومون بالتسول في طرقات وأزقة بلدات وقرى الساحل.

زمان الوصل - خاص
(27)    هل أعجبتك المقالة (14)

أبو جعفر

2020-06-23

شعب جيج ..بيستاهل هيك ديوك.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي