أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اختطاف إعلامي في إدلب بعد ضربه وسرقة معداته

مصطفى الخلف

أفاد مراسل "زمان الوصل" في إدلب بأن عصابة اختطفت مساء أمس الخميس، الناشط الإعلامي "مصطفى الخلف" مراسل تلفزيون "سوريا" بالقرب من مدينة "إدلب".

وذكر أنه أثناء قيادة "مصطفى" سيارته على الطريق الواصل بين مدينتي "معرة مصرين" و"إدلب"، أطلق أفراد العصابة النار عليه ليجبروه على التوقف بعد مضايقته بسيارتهم التي يستقلونها من نوع "فان".

وبعد ترجله من سيارته انهالوا عليه بالضرب المبرح بأخمص "الكلاشينكوف" وبأيديهم وأرجلهم، وقاموا بسرقة جواله، ومعدات التصوير، وربطوه بحبل قبل أن يرموه على طريق المقلع قرب مدينة "معرة مصرين".

وأضاف المراسل أن مدنيين تمكنوا من إسعاف "مصطفى" إلى مشفى "المحافظة" في مدينة "إدلب" لتلقي الإسعافات الأولية، نتيجة الضرب المبرح الذي تعرض له.

وشهدت الطرقات الرئيسية لمحافظة إدلب استنفاراً أمنياً لـ"هيئة تحرير الشام" صباح اليوم الجمعة بعد الحادثة التي حصلت مع "مصطفى"، وتدقيق كافة السيارات حتى "معبر باب الهوى" الحدودي.

الجدير بالذكر أن مجهولين ألقوا بعد منتصف الليل قنبلة صوتية في شارع "الأربعين" وسط مدينة إدلب، دون تسجيل أي إصابة تذكر.

زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي