أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

منظمة العفو الدولية تطالب تركيا بالتوقف عن ترحيل اللاجئين السوريين

أرشيف

نددت منظمة العفو الدولية "أمنستي" بترحيل السلطات التركية لستة لاجئين سوريين الأسبوع الماضي، مؤكدة أن ذلك يعرض حياتهم للخطر.

وطالبت المنظمة تركيا بالتوقف عن ترحيل السوريين إلى بلادهم، داعية لإعادة المرحلين قسريا والحصول على الخدمات الأساسية.

وأكدت المنظمة أن أحد المرحلين من تركيا حاصل على حق الحماية، مشيرة إلى أنه احتجز مع الخمسة الآخرين في مركز للشرطة لمدة أسبوع، ورفض اتصالهم بمحام، كما أجبروا على التوقيع على أنهم يريدون العودة إلى سوريا بشكل طوعي، بحسب المنظمة. ونقلت عن أحد المرحلين قوله إنه "اُحتجز مع الخمسة الآخرين في مركز للشرطة في منطقة (ميرام) بـ"قونيا) لمدة أسبوع، دون أن يبلغهم مسؤولو الأمن عن سبب احتجازهم، كما صودرت هوياتهم التركية، ولم يُسمح لهم بالاتصال بمحامين".

ووفقا للمنظمة فإن السلطات التركية نقلت في صباح 22 من أيار/مايو الحالي، السوريين الستة في شاحنة صغيرة إلى معبر “باب الهوى” الحدودي، وسُلّموا إلى الشرطة الحرة، التي نقلتهم إلى أحد مراكز الحجر الصحي بمحافظة إدلب. وشددت أن "إعادة أي شخص قسرا إلى سوريا يعد انتهاكا لمبدأ عدم الإعادة القسرية في القانون الدولي، لأنه يعرض الأشخاص المُبعدين لخطر الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، كما يحظر القانون التركي الإعادة القسرية واللوائح المعمول بها حاليًا لاحتواء فايروس كورونا التي تمنع عمليات الترحيل".

زمان الوصل - رصد
(13)    هل أعجبتك المقالة (6)

أبو طارق

2020-06-01

هذا إجراء مشين وتكرر اكثر من مرة مع سوريين.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي