أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

رصاص وحجارة تستهدف آليات روسية خلال دورية مشتركة غرب إدلب

قام المدنيون بضرب العربات الروسية بالحجارة - زمان الوصل

أفاد مراسل "زمان الوصل" في إدلب بأن عددًا من المدنيين أطلقوا عدة رصاصات على العربات الروسية لحظة تسيير الدورية المشتركة "التركية – الروسية" على أوتوستراد (حلب – اللاذقية) على جسر المشاة بالقرب من مدينة "أريحا" غرب إدلب.

كما قام المدنيون بضرب العربات الروسية بالحجارة، وتوجيه شعارات لهم تؤكد رفض التواجد الروسي في المناطق المحررة بعد مساندتها الأسد في جميع حملاته العسكرية ضد السوريين.

وأكد مراسل "زمان الوصل" أن الدورية المشتركة الروسية – التركية وصلت إلى تخوم بلدة "أورم الجوز" غرب مدينة "أريحا" على أوتوستراد حلب – اللاذقية المعروف بـM4، حيث انطلقت من مواقعها السابقة في قرية "الترنبة" شرق إدلب واستمرت لما يقارب النصف ساعة، وهي الدورية المشتركة رقم 13 على الطريق الدولي منذ إعلان اتفاق وقف إطلاق النار في الخامس من آذار/ مارس العام الجاري.

وأشار المراسل إلى أن الجيش التركي ينتشر بشكلٍ مكثف بعناصر مشاة على الطريق الواصل بين مدينة "جسر الشغور" وبلدة "بداما" غرب إدلب، وذلك على خلفية التفجير الذي حصل يوم أمس، والذي قضى على إثره جندي تركي متأثراً بجراحه، إضافةً لإصابة ثلاثة عناصر من "قوات النخبة" التابعة "للجبهة الوطنية للتحرير" أثناء تسيير دورية استطلاع تركية بالقرب من بلدة "الغسانية" غرب إدلب.

كما شهدت المنطقة منذ ساعات الفجر الأولى وحتى اللحظة تحليقاً مكثفاً للطائرات الحربية والاستطلاع الروسية في شمال وجنوب محافظة إدلب وعلى خط الأوتوستراد الدولي، إضافةً إلى تحليق طائرات استطلاع تركية مكان انتشار الجيش التركي غرب إدلب.





زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي