أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

صحفية سورية تفوز بجائرة "الشجاعة الصحفية" الدولية

يقين بيدو - نشطاء

نالت الصحفية السورية "يقين بيدو"، أمس الأربعاء، جائزة "الشجاعة الصحفية" لعام 2020، التي تقدمها "المؤسسة النسائية الدولية للإعلام (IWMF)".

وأعلنت المؤسسة فوز الصحيفة السورية المعروفة أيضا باسم "ميرنا الحسن" بجائزة "الشجاعة الصحفية"، إلى جانب الصحفية المصرية المعتقلة "سلافة مجدي"، والروسية "جيسيكا أرو"، والصينية "غولشيرا هوجا".

وأكدت المؤسسة في بيان لها أن "بيدو" عملت في واحدة من أخطر البيئات على وجه الأرض وهي أول امرأة تظهر أمام الكاميرا من لتوثيق آثار الحرب على الضعفاء.

وأوضحت أن "بيدو" قضت سنواتها الأولى في التنقل بين إدلب ومسقط رأسها اللاذقية، مشددة على أنها تعرضت لتهديدات بالقتل من قبل نظام الأسد لدورها كصحافية.

بدورها قالت المديرة التنفيذية للمؤسسة "إليسا ليز مونوز": "تذكرنا الفائزات بجائزة الشجاعة في الصحافة هذا العام أن أولئك الذين يرون أهم القصص الحيوية في العالم، مهما كانت المخاطر، هم أبطالنا الحقيقيون.

نهنئ جيسيكا وسلافة ويقين وغولشيرا على عملكن الرائع وشجاعتكن غير المألوفة".

ودرست "بيدو" علم الاجتماع في اللاذقية، قبل أن تعمل مراسلة للعديد من وسائل الإعلام منها قناة "أورينت، وراديو "الكل"، قناة "بي بي سي"، فرانس 24".

زمان الوصل
(13)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي