أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الاقتصاديين الأحرار" تحذر من التعامل بالليرة السورية

أرشيف

طالبت "نقابة الاقتصاديين الأحرار" في ريف إدلب من المدنيين في المناطق المحررة باستخدام العملات الأجنبية التي تتمتع باستقرار سعر الصرف للحفاظ على القوة الشرائية.

وحذرت النقابة في بيان لها أمس الأحد من الانهيار الكبير في سعر الليرة السورية، مؤكدة أن "التقديرات الأولية تشير إلى تكبد الاقتصاد السوري لخسائر كبيرة تجاوزت 400 مليار دولار".

وقالت إن هذا "انعكس في مؤشرات عديدة مقارنة بسنة أساس 2011 أهمها: تراجع الناتج المحلي بنسبة 83%، وانخفاض الموازنة العامة بنسبة 87%، وهبوط سعر الصرف بأكثر من 34 ضعف، وارتفاع مؤشر البطالة بنسبة 80%، وارتفاع نسبة الفقر بنسبة 90%، وتراجع قدرات القطاع الصناعي بنسبة 67%، إضافة لخسائر الموارد البشرية التي بلغت نحو مليون قتيل أو مفقود ونصف الشعب السوري مهجر داخليا أو خارجيا".

وأكدت أن الانهيار لليرة "لا يبدو أنه سيتوقف عند سقف محدد في الفترة المقبلة مع قرب تطبيق قانون (قيصر)، مشددة على أن هذا سيرفع الأسعار في سوريا، وسيكون فيها "الخاسر الأكبر هو المواطن الذي تم استغلال قوته الشرائية وسرقتها لصالح تجار الحروب".

زمان الوصل - رصد
(18)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي