أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

صفقة تبادل تعيد عقيدا إلى جيش الأسد و3 عناصر لـ"تحرير الشام"

عملية التبادل جرت بالقرب من مدينة "دارة عزة" - جيتي

أوضح مصدر عسكري في فصائل المعارضة لـ"زمان الوصل" أن عملية تبادل للأسرى جرت ظهر اليوم السبت بريف إدلب مع قوات الأسد.

وأكد المصدر أن عملية التبادل تشمل 2 عناصر من فصائل المعارضة كانوا قد أسروا في معارك مدينة "كفرنبودة" خلال العام الماضي، إضافة إلى عنصرين آخرين تم أسرهم في بلدة "كفرومة" قبل عدة أشهر.

وأشار إلى أن ثلاثة من بين الأسرى يتبعون لـ"هيئة تحرير الشام" وعنصرا واحدا يتبع لـ"حركة أحرار الشام"، وسيتم مبادلتهم على ضابط وعنصر لقوات الأسد.

وعلمت "زمان الوصل" أن اسم الضابط "عبد الكريم يوسف سليمان"، وهو برتبة عقيد تم أسره في "كفرنبودة" 2019، والعنصر "عبد الهادي سليمان الديب" تم أسره على طريق السلمية عام 2014.

وحسب المصدر فإن عملية التبادل جرت بالقرب من مدينة "دارة عزة" بريف حلب الغربي، سبقتها إجراءات فرق الدفاع المدني من تعقيم وتوزيع للكفوف والكمامات خوفاً من فيروس "كورونا"، الذي ينتشر بكثافة في مناطق سيطرة قوات الأسد.

وسبق لـ"تحرير الشام" أن نفذت في وقت سابق العديد من عمليات تبادل الأسرى مع قوات الأسد أفضت إلى الإفراج عن عشرات الأسرى من سجون الأسد خلال الأعوام الماضية.

زمان الوصل
(19)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي