أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وفاة مسؤول سوري سابق جراء إصابته بـ"كورونا" في الولايات المتحدة

عصمت - أرشيف

توفي الكاتب والناقد السوري "رياض عصمت"، أمس الأربعاء، جراء إصابته بفيروس "كورونا المستجد" في الولايات المتحدة الأمريكية.

وفارق "عصمت" الحياة عن عمر ناهز 73، في أحد مستشفيات "شيكاغو"، بعد نقله إليها مصابا بفيروس "كورونا"، قبل أيام.

وشغل الراحل الذي عمل كمؤلف وناقد ومخرج مسرحي وقاص، مناصب عديدة منها وزيراً للثقافة من تشرين أول/أكتوبر عام 2010، وحتى حزيران/يونيو 2012، وعميداً للمعهد العالي للفنون المسرحية، ومديراً عاماً للإذاعة والتلفزيون، ومعاوناً لوزير الثقافة، وسفيراً لسوريا في قطر، وسفيراً لسوريا في باكستان.

وحصل "عصمت" على إجازة في الأدب الإنكليزي من جامعة دمشق عام 1968، وعلى ماجستير بالإخراج المسرحي من بريطانيا عام 1982، كما حصل على الدكتوراه في الفنون المسرحية من الولايات المتحدة الأمريكية عام 1988.

وألف الراحل 35 كتابا، وبعد أن غادر سوريا إلى الولايات المتحدة الأمريكية عام 2012، عمل أستاذاً زائراً في جامعة "نورث وسترن".

ونعى الفنان "مازن الناطور" الراحل "عصمت" في منشور على صفحته "فيسبوك" قائلا: "(رياض عصمت) أستاذي في المعهد العالي للفنون المسرحية ١٩٨٣-١٩٨٧، في ذمة الله بعد إصابته بفيروس كورونا في الولايات المتحدة الامريكية..كان رجلا دمثا خلوقا واستاذاً متفانٍ.. لروحه الرحمة والسلام ولإسرته ومحبيه خالص العزاء".

كما نشر الإعلامي "أيمن عبد النور": "أنعي إليكم الأخ الصديق د.رياض عصمت .. ترك إرثاً ثقافياً كبيراً جداً وسمعة عطرة يؤكدها كل من عرفه، إذ تميز بالأخلاق الرفيعة الأصيلة والتعامل الحسن، باختصار لم ينل ما يستحقه من تقدير في الوسط الثقافي..إنا لله وإنا إليه راجعون والتعازي الحارة من أفراد العائلة للسيدة عزة والأولاد جميعاً صبركم الله ومنحكم الصبر والسلوان".

زمان الوصل
(70)    هل أعجبتك المقالة (68)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي