أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أفيال تايلاند تعود لمسقط رأسها بسبب كورونا

كان السياح يوفرون لها الطعام - جيتي

لأول مرة منذ أكثر من 20 عاماً، اضطرت عشرات الأفيال في تايلاند إلى السفر في رحلة شاقة باتجاه مسقط رأسها، وذلك على خلفية انخفاض عدد السياح الذين كانوا يوفرون لها الطعام، بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وذكر موقع "إنترناشيونال بيزنس تايمز" الأمريكي، أن "أكثر من 100 فيل بدأت رحلة العودة إلى موطنها الأصلي، حيث ستقطع مسافة تقدر بـ 160 كيلومترا، بعدما أوشك طعامها على النفاد، في رحلة لم ترصد منذ أكثر من 20 عاما".

وتسافر هذه الأفيال من مدينة "شيانغ ماي" شمالي البلاد إلى موطنهم في قرى مقاطعة "ماي تشايم" الشمالية، حيث يعمل المجتمع هناك على رعاية الفيلة.

وتسبب النقص الحاد في السياح في أضرار كبيرة للمرافق التي تعتمد فقط على الزوار، الذين يجدون متعة خاصة في إطعام الحيوانات البرية مثل الأفيال.

وتأكل الفيلة ما يصل إلى 300 كيلوغرام من العشب والخضراوات يوميا.

وقالت إحدى الجمعيات التي تقوم برعاية الحيوانات في تايلاند: "لم تتح لهؤلاء الأفيال فرصة العودة إلى موطنهم لأكثر من 20 عاما.. يبدو أنهم سعداء جدا عند وصولهم إلى وطنهم الأم".

يشار إلى أن تايلاند سجلت أكثر من 3 آلاف إصابة بـ "كوفيد 19"، بينهم 56 وفاة، فيما تأثر قطاع السياحة لديها بشدة من نقص حاد في الزوار.

الأناضول
(16)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي