أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

واشنطن: العلاقة بين الأسد وحفتر مزعجة للغاية

حفتر والأسد

عبر نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى "هنري ووستر" عن عدم ارتياح واشنطن تجاه العلاقات ‏بين خليفة حفتر وبشار الأسد، وقال خلال مؤتمر الصحفي: "هناك أمر مزعج للغاية وهو إقامة حفتر ما يسمى بعلاقات ‏دبلوماسية مع نظام الأسد وهو جزء من مسألة المرتزقة السوريين على الأقل من جانبه"، فيما قال مبعوث الولايات المتحدة ‏الخاص إلى سوريا، "جيمس جيفري" أمس الخميس: "نعرف بالتأكيد أن الروس يعملون مع الأسد لنقل مقاتلين، ربما من دولة ‏ثالثة، وربما من السوريين، إلى ليبيا إضافة إلى العتاد".‏

وأضاف جيفري أن "ساحة القتال في ذلك البلد قد تصبح أكثر تعقيدا"، مشيرا إلى تقرير سري للأمم المتحدة تم تسريبه ‏الأربعاء تحدث عن قيام ما يسمى "مجموعة فاغنر العسكرية الروسية الخاصة" بنشر زهاء 1200 فرد في ليبيا لتعزيز قوات ‏حفتر.‏

من جانبه قال نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون الأوروبية، "كريستوفر روبنسون، إن "الأنشطة الروسية في ‏ليبيا تضعف عملية السلام السياسي بالبلاد، وتعزز من وتيرة الصراعات هناك"، وأن ليبيا "أصبحت المحطة الجديدة لمساعي ‏روسيا الخبيثة التي تتمحور حول مكاسب سياسية واقتصادية ضيقة".‏

وكان "خليفة حفتر" أعاد فتح السفارة الليبية في دمشق التي أغلقت بعد سقوط نظام القذافي في ليبيا وقرار الجامعة العربية ‏بتعليق عضوية سوريا.‏

زمان الوصل - رصد
(15)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي