أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الائتلاف يحرك دعوى قضائية ضد اليونان لانتهاكاتها المرتكبة بحق اللاجئين السوريين

حاول كثير من السوريين العبور إلى أوروبا عبر اليونان - جيتي

أدان الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة السورية الانتهاكات التي ارتكبتها السلطات اليونانية بحق اللاجئين السوريين الذين فروا من الموت وحاولوا عبور الحدود للوصول إلى أوروبا.

وقال الائتلاف في بيان له اليوم الخميس: "حاول كثير من السوريين ممن فروا من الحرب في سوريا العبور إلى أوروبا عبر اليونان في أواخر شهر شباط/فبراير وأوائل آذار/مارس من هذه السنة، وقد صعقتنا معاملة السلطات اليونانية للاجئين السوريين الذين حاولوا عبور الحدود التركية اليونانية".

وأضاف: "علمنا من مصادر أولية وثانوية أن هؤلاء اللاجئين، بمن فيهم النساء والأطفال، قد تعرضوا لعنف غير مبرر، فطلبنا من مكتب المحاماة للعدالة الدولية (جيرنيكا 37) ومقرها لندن تقديم شكوى رسمية إلى مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بحقوق الإنسان للمهاجرين، كما طلبنا منهم التواصل مع هيئات الاتحاد الأوروبي ومجلس أوروبا المعنية بحقوق الإنسان وحقوق اللاجئين".

وأشار البيان أن "الائتلاف قام بربط (جيرنيكا 37) بأشخاص تأثروا بشكل مباشر بمعاملة السلطات اليونانية على الحدود، والذين تعرضوا لإصابات جسدية خطيرة، وصُودرت ممتلكاتهم، وتعرضوا لمعاملة لا إنسانية، وقد قامت (جيرنيكا 37) بإجراء الاتصالات وقدمت شرحاً مفصلاً عن الروايات الصادمة التي رواها كل شخص وكيف أن هذه الأفعال لا تتماشى مع التزامات اليونان القانونية الدولية".

ودعا الائتلاف في بيانه اليونان والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة إلى محاسبة المسؤولين وتقديم تعويضات للاجئين السوريين ممن تضرروا من هذه المعاملة، كما دعا اليونان إلى منع تكرار مثل هذه الأعمال واحترام القوانين المتعلقة بمعاملة اللاجئين وطالبي اللجوء.

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي