أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

عبوة ومحاولة اغتيال.. ومظاهرات ضد الهيئة في إدلب

رفع المتظاهرون أعلام الثورة على "مخفر" حكومة الإنقاذ التابعة للهيئة - نشطاء

تمكن عناصر مجهولو الهوية، بعد نصب كمين محكم، من السطو على سيارة من نوع "بيك آب" لقيادي بفصيل "فيلق الشام" مساء اليوم السبت، على طريق "النيرب – سرمين" شرق إدلب.

وأفاد مراسل "زمان الوصل" بإصابة الحاج "طالب الخطيب" وهو قيادي في الفيلق بعد إصابته بطلق ناري بقدمه من قبل المجهولين الذين هاجموه على طريق البلدتين، وسرقة السيارة التي كان يستقلها، حيث إن المجهولين أشخاص ملثمون كانوا يستقلون دراجة نارية.

في السياق، انفجرت عبوة ناسفة بالقرب من "قصر المحافظ" وسط مدينة إدلب، ما أدى لإصابة طفل بجروح طفيفة وإحداث أضرار مادية جسيمة نتيجة انفجار العبوة.

وعملت فرق الدفاع المدني على نقل الطفل إلى أقرب نقطة طبية وإزالة المخلفات من المنطقة.

في سياق آخر، خرج العشرات من المدنيين في مظاهرة شعبية وسط مدينة "أريحا" غرب إدلب، وذلك احتجاجاً على ممارسات "هيئة تحرير الشام" القمعية ضد المدنيين في المناطق المحررة، وفتح معابر تجارية مع نظام الأسد، كما خرجت مظاهرة مماثلة وسط مدينة "كفرتخاريم" شمال إدلب على الحدود السورية التركية.

ورفع المتظاهرون أعلام الثورة على "مخفر" حكومة الإنقاذ التابعة للهيئة وسط المدينة.

زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي