أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد حليب "ميلك مان".. السعودية تضبط 20 مليون قرص من الكبتاجون مهربة في عبوات المتة

قادمة من سوريا

لم يعد الشك يساور أحدا من شعوب المنطقة أو حكوماتها بأن نظام الأسد وأعوانه يقفون وراء إغراق الدول العربية بكميات هائلة من المخدرات، وهو ما تجلى بشكل واضح مؤخرا في عمليتي تهريب ضخمتين تم إخفاء المخدرات فيها ضمن "مواد غذائية".

فبعد عثور الجمارك المصرية على 4 أطنان من الحشيش مخبأة ضمن عبوات حليب من علامة "ميلك مان" المملوكة لرامي مخلوف، أحبطت السلطات السعودية إدخال كمية ضخمة من الحبوب المخدرة تناهز 20 مليون قرص تمت تعبئتها ضمن علب "المتة" القادمة من سوريا.

وقالت وكالة الأنباء السعودية إن المديرية العامة لمكافحة المخدرات تمكنت من كشف مخطط لتهريب كمية كبيرة من أقـراص إمـفـيتامـين (كبتاجون) الـمخدر إلى المملكة بعد تمريرها عبر عدد من دول الـجـوار.


وأوضحت المديرية أنها أحبطت محاولة التهريب، وضبطت المواد المخدرة والمكونة من ( 19,264,000) تسعة عشر مليونا ومئتين وأربعة وستين ألف قرص إمفيتامين، تم إخفاؤها في عبوات عشبة (المتة)، كما تم القبض على المتورطين فـي استقبالها، وعددهم 4 متهمين.

ولم تفصح المديرية في بيانها عن العلامة التجارية للمتة التي تم استخدمت عبواتها لتهريب هذا العدد الهائل من الحبوب المخدرة، غير أن الصور التي تم نشرها توضح أن المتة من علامة "خارطة الخضراء" التي يستحوذ وكيلها (من عائلة كبور) في سوريا على معظم سوق المتة، ويعد واحدا من داعمي النظام ومموليه.

زمان الوصل
(44)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي