أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

واشنطن وبريطانيا يدينان تفجير "عفرين" الإرهابي

قضى أكثر من 40 شخصا يوم أمس - الأناضول

أدانت واشنطن ولندن التفجير الإرهابي الذي استهدف المدنيين في مدينة "عفرين"، يوم أمس، والذي أودى بحياة أكثر من 40 مدنيا بينهم أكثر من 11 طفلا.

ونشر وزير الخارجية الأمريكي "مايك بومبيو"، على حسابه الشخصي بموقع "تويتر"، قائلا: "بعد الهجوم الإرهابي الجبان الذي استهدف أناسًا أبرياء في عفرين، تجدد الولايات المتحدة دعوتها لدعم وقف إطلاق النار بعموم البلاد، والالتزام به".

وأضاف: "مثل هذه الأعمال الشيطانية غير مقبولة على الإطلاق من أي طرف".

كما قال المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية "مورغان أورتاغوس"، في بيان إن "الولايات المتحدة تدين الهجوم الإرهابي في (عفرين) الذي تسبب في وفاة عشرات الأشخاص وهم يتسوقون بأحد المتاجر من أجل الإفطار في رمضان، ومثل هذه الأعمال الشيطانية غير مقبولة".

بدوره الوزير البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا "جيمس كليفرلي": "لقد أصابتني الدهشة والفزع لما سمعت أنباء مقتل عشرات المدنيين في التفجير الذي استهدف سوقًا بعفرين السورية".

وأكد أن "السوريين عانوا بما فيه الكفاية حتى الآن"، مطالبًا بالتزام كافة الأطراف المعنية بدعوة وقف إطلاق النار بعموم البلاد التي وجهها "جير بيدرسون"، الممثل الأممي الخاص إلى سوريا.

وقضى أكثر من 40 شخصا يوم أمس، بينهم 11 طفلا، جراء انفجار صهريج وقود مفخخ، وسط مدينة "عفرين" شمال سوريا.

زمان الوصل - رصد
(40)    هل أعجبتك المقالة (43)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي