أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

عملية نوعية تنهي حياة ضابطين كبيرين في نظام الأسد بدرعا

في منطقة "الحراك" - أرشيف

اغتال مجهولون اليوم السبت، ضابطين كبيرين في قيادة اللواء (52 ميكا)، بريف درعا الشرقي، بعد نصب كمين لهما واستهدافهما بشكل مباشر.

وأكدت مصادر لـ"زمان الوصل" مقتل قائد أركان اللواء 52 العقيد الركن "حامد مخلوف"، ومسؤول التنظيم في اللواء ذاته العقيد الركن "محمود زمام حبيب".

وقالت المصادر إن مسلحين مجهولين استهدفوا سيارة الضابطين في منطقة "الحراك" بريف درعا الشرقي، وأطلقوا عليهما الرصاص ما أدى لمقتلهما على الفور.

وينحدر العقيد "مخلوف" من ريف اللاذقية، فيما ينحدر "حبيب"، من مدينة "دريكيش" بريف طرطوس وهما من كبار الضباط في اللواء الذي أعاد النظام السيطرة عليه في صيف عام 2018، بعد أن بقي تحت سيطرة الثوار لثلاثة أعوام.

ويعتبر اللواء (52 ميكا) من أكبر الألوية التابعة لنظام الأسد في سوريا من حيث المساحة الجغرافية ويمتد بين 5 مدن وبلدات في ريف درعا الشرقي.

محمد الحمادي - زمان الوصل
(81)    هل أعجبتك المقالة (51)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي