أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مُسيرات إيرانية تستهدف عناصر من "الوطنية" في سهل الغاب

أرشيف

قضى شابان من أبناء مدينة "كفرنبودة" غرب حماة، من أبناء مدينة "خان شيخون" جنوب إدلب وهم من مرتبات "جيش النصر" التابع "للجبهة الوطنية للتحرير" والمنضوية في صفوف "الجيش الوطني" ظهر اليوم، وذلك إثر استهداف طائرة استطلاع "إيرانية" مذخرة بقنابل بيك آب للجيش كان يقل عناصر إلى خطوط التماس مع قوات الأسد والميليشيات الإيرانية.

في السياق، قضى شاب يتبع "للفرقة الساحلية" المنضوية أيضاً في صفوف "الجبهة الوطنية للتحرير" في نفس التوقيت، وذلك إثر استهداف طائرة استطلاع إيرانية مذخرة بقنابل مواقع للفرقة على محور سهل الغاب غرب حماة.

وأوضح مصدر عسكري في "الجبهة الوطنية" للتحرير لـ"زمان الوصل" أن طائرات الاستطلاع المذخرة الإيرانية قد أقلعت من منطقة "الحاكورة" بسهل الغاب، والتي تقع تحت سيطرة "الميليشيات الإيرانية" و"الفرقة الرابعة"، حيث إن 4 طائرات استهدفت بعدة قنابل حتى اللحظات جميع الطرقات المؤدية إلى سهل الغاب غرب حماة.

وتزامنت هذه الاستهدافات مع وصول تعزيزات جديدة لـ"الفرقة الرابعة" إلى معسكر "جورين" في سهل الغاب غرب حماة، والذي يعتبر معقلاً رئيسياً للميليشيات الإيرانية واللبنانية والفرقة الرابعة في غرب حماة.

وفي سياق مُتصل، أُصيب ثلاثة سيدات إحداهما بحالة خطرة ظهر اليوم، إثر قصف قوات الأسد المتمركزة في قرية "الطلحية"بالرشاشات الثقيلة، ورشة عمال في الأراضي الزراعية المحيطة بمدينة "تفتناز" شمال إدلب.

كما قصفت قوات الأسد المتمركزة في مدينة "كفرنبل" بقذائف الهاون عدة منازل داخل مدينة "كنصفرة" في جبل الزاوية جنوب إدلب، دون ورود أنباء عن أي إصابة تذكر.

محمد كركص - زمان الوصل
(36)    هل أعجبتك المقالة (37)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي