أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

عنصر في الأمن العسكري يطلق النار على قيادي في "الرابعة" بريف دمشق

أرشيف

أدى خلاف على الغنائم والأموال التي تجنيها تجارة المخدرات والتهريب بين عنصرين في "الفرقة الرابعة" و"الأمن العسكري" بريف دمشق، إلى حدوث إطلاق النار بينهما، ما أدى لإصابة الأول بجروح خطيرة.

ونجا القيادي في الفرقة الرابعة "محمد خير كردي" من الموت بعد أن أطلق النار عليه من قبل العنصر في الأمن العسكري "حيدر منصور"، قبل أيام، في قرية "كفير الزيت" التابعة لـ"وادي بردى" بريف دمشق.

وأكدت مصادر محلية إلى أن "كردي" نقل إلى مستشفى "دير القانون" غارقا بدمائه، مشددة على أنه أنقذ من الموت وأن حالته مستقرة الآن.

وأشارت إلى أن المنطقة تشهد اشتباكات مستمرة بين عناصر قوات الأسد وميليشيا حزب الله اللبناني موقعة قتلى وجرحى، بسبب الولاءات والخلافات على طرق التهريب وتجارة المخدرات.

زمان الوصل
(28)    هل أعجبتك المقالة (29)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي