أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إلغاء بطولة ويمبلدون لأول مرة منذ الحرب العالمية الثانية

بسبب تفشي فيروس كورونا - جيتي

ألغيت بطولة ويمبلدون للتنس لأول مرة منذ الحرب العالمية الثانية يوم الأربعاء لتلحق بالعديد من البطولات الرياضية الأخرى البارزة التي تضررت بسبب تفشي فيروس كورونا.

وبينما بدا القرار حتميا بعد توقف الحركة الرياضية العالمية وتأجيل أولمبياد طوكيو إلا أن ويمبلدون كانت واحدة من مسابقات قليلة متبقية لم يتم الاعلان رسميا عن إلغائها أو تأجيلها.

لكن عقب مباحثات طارئة بين جميع الأطراف المعنية على مدى الأيام القليلة الماضية أعلن نادي عموم إنجلترا أن البطولة الكبرى المقررة على ملاعب عشبية بين 29 يونيو حزيران و12 يوليو تموز سيكون من المستحيل إقامتها.

وقال النادي في بيان "بأسف شديد قرر مجلس إدارة نادي عموم إنجلترا اليوم إلغاء بطولة ويمبلدون 2020 بسبب المخاوف الصحية المرتبطة بتفشي فيروس كورونا. بدلا من ذلك ستقام النسخة 134 من البطولة في الفترة من 28 يونيو حزيران إلى 11 يوليو تموز 2021".

وعقب إلغاء البطولة الكبرى ومع ازدياد الوضع سوءا في أوروبا والولايات المتحدة قرر اتحادا اللاعبين المحترفين واللاعبات المحترفات والاتحاد الدولي للتنس تمديد تعليق المنافسات لخمسة أسابيع أخرى حتى 13 يوليو تموز.

وقالت الجهات الثلاث في بيان "البطولات المقررة اعتبارا من 13 يوليو 2020 وما بعده لا تزال قائمة طبقا للجدول".

وقالت الحكومة البريطانية يوم الأربعاء إن عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا زاد بمقدار 563 شخصا ليصل الإجمالي إلى 2352 بحلول الساعة 1600 بتوقيت جرينتش يوم 31 مارس آذار.

وذكرت أن حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس ارتفع إلى 29474 حالة حتى الساعة 0800 بتوقيت جرينتش يوم الأربعاء بعد أن كان 25150 حالة يوم الثلاثاء.

وتم تأجيل فرنسا المفتوحة، التي كانت مقررة من 24 مايو أيار إلى السابع من يونيو حزيران، للفترة من 20 سبتمبر أيلول حتى الرابع من اكتوبر تشرين الأول لتقام بعد أيام من نهاية أمريكا المفتوحة.

وقال منظمو أمريكا المفتوحة إنهم مستمرون في خططهم لإقامة البطولة على ملاعب صلبة في نيويورك طبقا للموعد الأصلي من 31 اغسطس اب حتى 14 سبتمبر أيلول.

رويترز
(11)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي