أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"الدفاع الوطني" يخطف تاجرا بالحسكة ويجبره على دفع الفدية

أرشيف

قالت شبكة "الخابور" إن ميليشيا "الدفاع الوطني" التابعة لقوات النظام في مدينة الحسكة، اختطفت تاجر الحبوب "مهيدي الصالح"، وحصلت منه على فدية مالية كبيرة مقابل إطلاق سراحه.

وأضافت الشبكة أن دورية عسكرية مؤلفة من 20 عنصرا من "الدفاع الوطني" اعتقلت "الصالح" بالقرب من مستشفى "عصام بغدي"، حيث انهال العناصر على "الصالح" بالضرب قبل نقله لمقر قيادة الميليشيا وسط المربع الأمني للنظام في المدينة.

وأكدت أن قائد ميليشيا الدفاع الوطني "عبد القادر حمو" هو من حقق مع "الصالح" وهدده بتحويله إلى دمشق بتهمة معارضته للنظام، إذا لم يدفع مبلغ 50 مليون ليرة سورية، والتي تم تخفيضها فيما بعد إلى 25 مليون.

وأشارت إلى أن الميليشيا أطلقت سراح "الصالح" المنحدر من بلدة "خشام" بريف ديرالزور الشرقي، بعد أن تسلمت 25 مليون ليرة سورية.

وأوضحت "عبد القادر حمو" قائد "الدفاع الوطني" يعرف بسمعته السيئة وتجاوزاته على المدنيين حيث أحرق منذ فترة 10 دراجات نارية بالمازوت في الحسكة، بتهمة مخالفات قواعد المرور في المدينة.

زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي