أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

دولار دمشق يتجاوز الـ 1200 ليرة

في تدهور متسارع لسعر صرف الليرة السورية، ارتفع الدولار في دمشق فوق عتبة نوعية غير مسبوقة منذ أكثر من شهرين، متجاوزاً حاجز الـ 1200 ليرة.

لكن، خلال تعاملات يوم الأحد، ارتفع الدولار بنسبة أكبر في شمال غرب البلاد "المحرر"، مقارنة بارتفاعه في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام. وسجل الدولار أعلى نسبة ارتفاع له، خلال تعاملات الأحد، في المنطقة الشرقية.

وحتى إغلاق تعاملات الأحد، ارتفع "دولار دمشق"، 15 ليرة، ليُغلق ما بين (1185 – 1192) ليرة شراء، و(1200 – 1202) ليرة مبيع.

كذلك ارتفع "دولار حلب"، 15 ليرة، ليصبح ما بين 1185 ليرة شراء، و(1190 – 1195) ليرة مبيع.

أما في درعا، فبقي الدولار مستقراً ما بين (1035 – 1040) ليرة شراء، و(1045 – 1050) ليرة مبيع.

وفي المناطق المحررة، بريف حلب الشمالي، ارتفع الدولار، 20 ليرة، ليصبح بـ 1150 ليرة شراء، و1155 ليرة مبيع.

فيما ارتفع الدولار في إدلب، 22 ليرة، ليصبح ما بين 1145 ليرة شراء، و(1150 – 1152) ليرة مبيع.

وبالعودة إلى دمشق، ارتفع اليورو، 17 ليرة، ليصبح ما بين (1275 – 1280) ليرة شراء، و(1288 – 1293) ليرة مبيع.

وارتفعت التركية في دمشق، ليرتين سوريتين، لتصبح ما بين (179 – 180) ليرة شراء، و(181 – 183) ليرة مبيع.

وبالانتقال إلى المنطقة الشرقية، قفز الدولار في شرقي دير الزور، 40 ليرة، ليصبح بـ 1170 ليرة شراء، و1180 ليرة مبيع.

فيما قفز الدولار في تل أبيض، 45 ليرة، ليصبح بـ 1195 ليرة شراء، و1200 ليرة مبيع. وارتفعت التركية، 6 ليرات سورية، لتصبح بـ 180 ليرة شراء، و182 ليرة مبيع.

هذا ويحدد مصرف سورية المركزي السعر التفضيلي لتسليم الحوالات الخارجية القادمة عبر شركات التحويل العالمية من قبيل "ويسترن يونيون"، بـ 700 ليرة للدولار الواحد. فيما يبقي السعر الرسمي لـ "دولار الحوالات" بـ 434 ليرة.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي