أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الجيش التركي ينشئ نقطة مراقبة جديدة تكشف "جسر الشغور"

في قرية "المشيرفة" و"تل خطاب" - جيتي

أكد مصدر عسكري في الجيش الوطني لـ"زمان الوصل" أن الجيش التركي أنشأ بعد منتصف ليلة أمس الأحد نقطة مراقبة جديدة له في قرية "المشيرفة" و"تل خطاب" جنوب شرق مدينة "جسر الشغور" بريف إدلب الغربي.

وتعتبر قرية "المشيرفة" استراتيجية، حيث تطل على الأوتوستراد الدولي (حلب – اللاذقية) والمعروف ب"M4"، بالإضافة "لتل خطاب" والتي تكشف مساحات واسعة من ريف إدلب الغربي، أهمها مدينة "جسر الشغور"، وتكشف معظم قرى سهل الغاب بريف حماة الغربي، وتكشف تلال "جبل الأربعين" و"تلة النبي أيوب" جنوب غرب إدلب.

وأوضح المصدر أن الجيش التركي انتشر داخل البلدة وعلى التلة بعتاد كامل من دبابات ومدافع وراجمات، إضافةً لشاحنات أسلحة وذخائر، وفرق هندسة ومعدات لوجستية، وصهاريج وقود، وتزامن مع دخول الرتل من معبر "كفرلوسين" العسكري، حتى التثبيت داخل النقطة الجديدة تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع التركية.

وأضاف المصدر أن عدد الأرتال العسكرية التي أرسلها الجيش التركي يوم أمس قد بلغ 5 أرتال عسكرية معظمها تضم دبابات وعربات مصفحة ومعدات لوجستية، توزعوا على عدة نقاط مراقبة في إدلب، إضافةً لإنشاء نقطة جديدة في محيط قرية "شلخ" شمال إدلب.

ونوه المصدر إلى أن الجيش التركي ينوي إنشاء المزيد من نقاط المراقبة جديدة في محيط "جسر الشغور" غرب إدلب، بعد إرسال عدة فرق استطلاع من الجيش التركي إلى عدة مناطق محاذية للمدينة وعلى التلال المُطلة عليها. يتزامن تعزيزات الجيش التركي وإنشاء نقاط جديدة غرب إدلب، مع حشود عسكرية "للفرقة 25 مهام خاصة" والتي تحظى بدعم روسي كامل في جبل الزاوية جنوب إدلب، وفي "جبل شحشبو" و"سهل الغاب" غرب حماة، وذلك بحسب معلومات حصلت عليها "زمان الوصل" وقد نشرت مؤخراً تقريراً مفصلاً عن تلك الحشود العسكرية وتعداداتها.

زمان الوصل
(43)    هل أعجبتك المقالة (63)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي