أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النفط يتراجع لما دون 30 دولارا للبرميل مع انتشار كورونا

أرشيف

انخفضت أسعار النفط لما دون 30 دولارا للبرميل يوم الاثنين، إذ تفاقم تفشي فيروس كورونا في أنحاء العالم خلال عطلة نهاية الأسبوع، مما دفع الحكومات والشركات إلى إغلاق أبوابها، في حين يبدو الاقتصاد العالمي في طريقه نحو ركود مؤكد.

في غضون ذلك، أكدت السعودية على خططها لزيادة الإنتاج في إطار حرب أسعار محتدمة مع روسيا بعد فشل جهود لخفض الإنتاج في وقت سابق هذا الشهر. ويقول المحللون إن سيل الإمدادات القادم يمكن أن يتسبب في أكبر فائض معروض في التاريخ.

وهبط خام برنت 3.35 دولار بما يوازي 9.9 بالمئة إلى 30.50 دولار للبرميل بحلول الساعة 1610 بتوقيت جرينتش. وفي وقت سابق، هبط خام القياس العالمي إلى 29.52 دولار للبرميل، وهو أدنى مستوى منذ يناير كانون الثاني 2016.

وتراجع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 2.08 دولار أو 6.6 بالمئة إلى 29.65 دولار للبرميل.

تسبب بالفعل تفشي فيروس كورونا، الذي أصاب ما لا يقل عن 174 ألف شخص وقتل حوالي 6700، في هبوط سريع لأسعار النفط بلغ 50 بالمئة منذ بداية العام. وخفضت الكثير من الهيئات توقعاتها للطلب على الخام، إذ يعطل الفيروس نشاط الشركات والسفر والحياة اليومية.

وخفض البنك المركزي الأمريكي سعر الفائدة الرئيسي إلى قرب الصفر، مما أطلق عمليات تيسير غير مخططة من عدة بنوك مركزية في أنحاء العالم.

وتقلصت علاوة برنت إلى خام غرب تكساس الوسيط إلى أقل من دولار، لتنزل إلى أقل مستوى لها منذ 2016 مما يضعف الميزة التنافسية للخام الأمريكي في الأسواق العالمية.

وتعهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة بملء الاحتياطي البترولي الاستراتيجي "لأخره" في أكبر مستهلك للخام في العالم مستغلا التراجع الحاد في الأسعار.

رويترز
(10)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي