أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الحسكة.. قوات الأسد والوحدات الكردية يقصفان "نبع السلام"

أرشيف

اندلعت اشتباكات بالأسلحة الثقيلة الليلة الماضية بين"الجيش الوطني" وبين "وحدات حماية الشعب" وحليفها النظام غرب بلدة "تل تمر" شمال الحسكة.

وقالت مصادر محلية لـ"زمان الوصل" إن قوات النظام بدأت بقصف مواقع "الجيش الوطني" بمدفع ثقيل نصبته فوق تلة "عين العبد" وبلدة "تل تمر" على الأطراف الجنوبية الشرقية لمنطقة "نبع الإسلامية".

كما استهدفت الوحدات الكردية في قرية "الدردارة" براجمة صواريخ متنقلة قرية "تل المناخ" الخاضعة لسيطرة "الجيش الوطني" شمال "تل تمر".

وأضافت المصادر أن اشتباكات عنيفة اندلعت بعد ذلك بين الطرفين على الجبهة الممتدة بين قريتي "الطويلة" و"العريشة" على طريقي "تل تمر" الشمالي والجنوبي على جانبي نهر الخابور، مشيرا إلى أن المدفعية التركية ردت على قصف النظام والوحدات الكردية بمحيط "تل تمر".

وفي سياق متصل، أصيب 4 أشخاص نتيجة انفجار لغم أرضي بسيارة لمدنيين قرب نفق قديم حفره مسلحو الوحدات الكردية عند مفرق قرية "الناصرية" باتجاه "تل أرقم" بريف مدينة "رأس العين".

وكان 5 أشخاص قتلوا هم 3 عناصر من "الشرطة المدنية" وجندي تركي ومدني وجرح آخرون بينهم 3 أطفال يوم الجمعة نتيجة انفجار سيارة مفخخة قرب حاجز "تل حلف" بريف الحسكة.

زمان الوصل
(29)    هل أعجبتك المقالة (28)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي