أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ترودو: أنا وزوجتي بحالة جيدة ونتبع تعليمات الأطباء

ترودو وزوجته - جيتي

قال رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، إن الحالة الصحية لزوجته، صوفي غريغوار ترودو، المصابة بفيروس "كورونا الجديد"، جيدة، مشيرًا إلى أنه عزل نفسه عقب إيجابية التحاليل التي أجريت لزوجته وأثبتت إصابتها بالفيروس.

جاء ذلك في خطاب وجهه، الجمعة، رئيس الوزراء للمواطنين من الحجر الصحي الذي عزل فيه نفسه بعد إصابة زوجته.

وأوضح ترودو الذي كان يقف على بعد 5 أمتار من الصحفيين، أنه سيعمل من منزله طيلة فترة العزلة التي تستمر 14 يومًا.

وبيّن أن الحجر الصحي الذي دخله كان لأغراض وقائية، مضيفًا "يجب أن أكرر ذلك بوضوح، ليس لدي أية أعراض في الوقت الحالي. أشعر أنني بحالة جيدة جدا. وأنا وزوجتي، نتبع ما تقوله الفرق الطبية حرفيا".

ولفت إلى أنهم مستمرون في اتخاذ التدابير المتعلقة بذلك الوباء، مناشدًا المواطنين وقف رحلاتهم الدولية إلا في حالات الضرورة القصوى.

وذكر ترودو، أنه هناك بعض المطارات سيتم تحديدها لاستقبال الرحلات الدولية القادمة للبلاد، مضيفًا "لن نغلق الباب أمام أية فكرة تجعلنا نضع الكنديين في مأمن".

 

- تعليق أعمال البرلمان

في سياق متصل صوّت مجلس العموم الكندي (البرلمان) بالإجماع، الجمعة، على تعليق جلساته حتى 20 أبريل/نيسان المقبل، وذلك في محاولة للحد من انتشار الفيروس.

وقال زعيم الحكومة في المجلس بابلو رودريجز للصحفيين، بأوتاوا، في مؤتمر صحفي مشترك مع زعماء أحزاب المعارضة: "من المهم أن نذكر أننا قمنا بذلك معاً، وهذا هو الشيء الصحيح الذي ينبغي عمله".

وتابع قائلا إنه خلال اليوم العادي يصافح أعضاء البرلمان البالغ عددهم 338 ألف أيدٍ أثناء لقائهم مع الناخبين وأفراد الجمهور، ثم يتجمعون تحت قبة البرلمان.

وأردف رودريجز: "الآن، سنتجنب ذلك، هذه ليست أوقاتاً عادية".

وجاء التصويت في مجلس العموم بعد ساعات من إعلان ترودو أنه سيعزل نفسه، بعد أن ثبتت إيجابية نتائج فحص زوجته للفيروس، بعد رحلة إلى لندن.

وارتفع عدد المصابين بفيروس كورونا في كندا إلى 152 حالة، 60 منها في مقاطعة أونتاريو الأكثر اكتظاظًا بالسكان، و53 في كولومبيا البريطانية، و23 في ألبرتا، و13 في كوبيك، وإصابة واحدة في مقاطعات ساسكاتشوان، ومانيتوبا، ونيو برونزويك.


ووفق بيانات وزارة الصحة الفدرالية الكندية فإن 53% من الإصابات سجلت لدى الإناث، و67% منها لدى الذكور، وجميعهم فوق سن الأربعين.

وحتى الآن لم تسجل في البلاد سوى حالة وفاة واحدة لرجل ثمانيني.

الأناضول
(11)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي