أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. اغتيال شقيقين في "أم المياذن" أحدهما قيادي سابق في فصائل المقاومة

الشقيقان القتيلان إثر عملية الاغتيال

قتل شقيقان مساء أمس الأربعاء، في بلدة "أم المياذن" شرقي درعا، أحدهم كان قياديا سابقا في صفوف المقاومة السورية، بعد إطلاق النار عليهم من قبل مجهولين.

وقال "تجمع أحرار حوران" إن مسلحيّن مجهوليّن كانا يستقلان دراجة نارية، أطلقا النار على "فرزات محمد المحاميد، وإيهاب محمد المحاميد"، في بلدة "أم المياذن"، ما أدى لمقتلهما على الفور.

وأضاف أن "فرزات" كان يعمل في السابق لدى فصيل "فرقة أسود السنة" التابع للجيش "الحر"، وأجرى "التسوية" بعد سيطرة النظام على الجنوب، ولم ينضم لأي من تشكيلات نظام الأسد العسكرية، بينما لم يعمل "إيهاب" لصالح أي جهة عسكرية سابقا أو حاليا.

من جهة ثانية، ذكر التجمع أن الشاب "محمد فواز الديري"، قضى تحت التعذيب في سجون نظام الأسد بعد اعتقال دام لعام وأربعة أشهر.

وأوضح أن "الديري" كان قد اعتقل خلال حملة اعتقالات واسعة شنها فرعي الأمن الجوي والجنائي في مدينة "الشيخ مسكين" في شهر تشرين الأول/أكتوبر من عام 2018، طالت العشرات من أبناء المدينة معظمهم من المدنيين ومن بينهم عاملين في المجالس المحلية سابقا.

وتشهد مدن وبلدات درعا تصاعدا في عمليات الاغتيال التي تستهدف مدنيين وعسكريين سابقين في فصائل المعارضة المسلحة، كما تطال في بعض الأحيان عناصر تابعين لقوات الأسد والميليشيات الطائفية.

زمان الوصل
(17)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي