أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السويداء.. "حركة رجال الكرامة" تعلن دعمها للشيخ "موفق طريف"

أدانت "حركة رجال الكرامة" في محافظة السويداء، الهجوم الذي يتعرض له الشيخ "موفق طريف"، وأبناء الطائفة في الأراضي المحتلة.

ونقلت شبكة "السويداء 24" عن الحركة بياناً، أصدرته اليوم الثلاثاء، حذرت فيه من "مؤامرات تحاك ضد أبناء الطائفة الدرزية في بلاد الشام، تهدف لشق الصف وبث الفتنة بين أبناء الطائفة"، كما وجهت رسالة لأبناء السويداء، ذكّرت فيها الثوابت المتمثلة بـ"ضرورة التمسك بوحدة الصف لمواجهة كافة التحديات التي تمر بها الطائفة".

وطالبت بـ"الابتعاد عن لغة التخوين والتشهير برموز الطائفة المعروفية، وتحكيم لغة العقل والتحلي بمزايا أهل التوحيد، ونبذ خطاب الكراهية، ومد جسور المحبة والألفة والتآخي بين أبناء الطائفة في سائر دول الإقليم، والترفع عن الغايات والمآرب الشخصية".

ووجهت الشكر لأبناء الطائفة الدرزية في فلسطين المحتلة، وعلى رأسهم الرئيس الروحي للطائفة، سماحة الشيخ "موفق طريف"، لما يبذله من جهد كبير في سبيل أبناء الطائفة، مستنكرة حملات الهجوم ضده على مواقع التواصل الاجتماعي.

واعتبرت أن هذا الهجوم "ما هو إلا محاولات لاستهداف أحد رموز الطائفة المعروفية، مؤكدين على أن هذا التعريض ما هو إلا مزاودة لغايات ومآرب غير محمودة متمثلين بمقولة أهل مكة أدرى بشعابها".

وأوضحت الشبكة أن بيان الحركة يأتي كرد ضمني على بيان صدر من إحدى اللجان الدينية التي ادعت فيه تمثيل الطائفة الدرزية في سوريا، وأعلنت عن استيائها واستنكارها وادانتها لزيارة الشيخ موفق "طريف الأخيرة" إلى روسيا، وطرحه لقضايا تتعلق بحقوق الدروز في سوريا والمنطقة بشكل عام، إذ اعتبرت أنه لا يملك تفويض من قبلها!".

وأشارت أن "الشيخ (طريف) توجه بزيارة إلى موسكو مطلع الشهر الحالي، والتقى نائب وزير الخارجية الروسي (ميخائيل بوغدانوف)، وطرح فضيلته ورقة عمل تتعلق بأوضاع الدروز في سوريا وحقوقهم ودروهم في مستقبل البلد، مؤكداً حرص أبناء الطائفة على وحدة سوريا، وأهمية إعادة بناء مؤسسات الدولة وبسط سيادتها على كافة المناطق".

زمان الوصل - رصد
(27)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي