أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الروسي يتعمّد قصف مركز يؤوي نازحين ويرتكب مجزرة

قضى 16 مدنياً بينهم 5 نساء و3 أطفال - جيتي

ارتكبت الطائرات الحربية الروسية مجزرة مروعة صباح اليوم الخميس راح ضحيتها عشرات المدنيين بين قتيل وجريح، إثر استهدافها بعدة غارات جوية على مدجنة تؤوي نازحين بالقرب من مدينة "معرة مصرين" شمال إدلب.

وفي التفاصيل، قضى 16 مدنياً بينهم 5 نساء، و3 أطفال، وأُصيب 20 مدنياً بينهم 5 أطفال، و5 سيدات معظمهم نازحون، صباح اليوم، إثر شن طائرة حربية روسية غارتين جويتين بصواريخ شديدة الانفجار على مدجنة تؤوي نازحين في محيط مدينة "معرة مصرين" شمال إدلب.


كما أدت الغارات إلى تدمير المدجنة المذكورة بشكل كامل بفعل الغارات الروسية المزدوجة عليه، فيما استمرت فرق الدفاع المدني أكثر من 6 ساعات حتى تمكنت من انتشال الضحايا والجرحى من تحت الأنقاض.

وشنت الطائرات الحربية الروسية عدة غارات جوية مستهدفةً معظم قرى وبلدات جبل الزاوية الجنوبية، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي متواصل.


ويشار إلى أن وزارة الدفاع التركية أعلنت صباح اليوم عن تحييد 184 عنصراً من قوات الأسد، وتدمير 4 دبابات، و5 مدافع وراجمات، و3 مضادات للدبابات، خلال الـ24 ساعة الأخيرة من عملية "درع الربيع" في إدلب.

محمد كركص - زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي