أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ريف دمشق.. شبكة محلية توثق اعتقال أكثر من 500 مدني منذ بداية العام

غالبيتهم بهدف السوق للخدمة العسكرية - جيتي

اعتقلت قوات الأسد 530 مدنيا في دمشق وريفها منذ بداية العام الجاري، غالبيتهم بهدف السوق للخدمة العسكرية.

ووثقت شبكة "صوت العاصمة"، حدوث 530 حالة اعتقال نفذتها استخبارات النظام وحواجزه العسكرية في دمشق ومحيطها منذ مطلع العام، بينهم عدد من عناصر التسويات والمطلوبين لأداء الخدمة العسكرية الإلزامية والاحتياطية، إضافة لعدد من النساء بتهم التواصل الهاتفي مع مطلوبين للنظام، وشبان آخرين بقضايا قال النظام إنها تتعلق بـ"الإرهاب".

وأوضحت الشبكة أن النظام اعتقل أكثر من 50 طفلا من حاملي الجنسية الفلسطينية القاطنين في بلدة "يلدا" جنوبي دمشق، تتراوح أعمارهم من 10 إلى 16 عاماً، بينهم 20 طفلا جرى اعتقالهم من داخل مدرسة "الجرمق" الخاصة باللاجئين الفلسطينيين، خلال دوامهم الرسمي فيها، و32 طفلاً اعتقلتهم خلال حملة دهم استهدفت فيها عددا من منازل المدنيين في البلدة، بتهم باطلة تتعلق بالانتماء إلى ما يسمى "أشبال الخلافة" خلال فرض سيطرة تنظيم "الدولة" على منطقتي الحجر الأسود ومخيم اليرموك.

وأشارت أن من بين المعتقلين 40 شخصا من العاملين في مجال الصرافة وتحويل الأموال، اعتقلتهم دوريات تابعة لفرع الأمن السياسي، في مدينة "التل" بريف دمشق، بتهمة التعامل بالعملات الأجنبية وضرب الاقتصاد الوطني، خلال حملة استهدفت المكاتب التي يُعتقد أنها على صلة بضباط وعناصر استخبارات النظام.

وخلال حملة واحدة اعتقل فرع أمن الدولة في مدينة :دوما" نحو 70 شابا، وبعدها بأيام قليلة تم اعتقال 25 شابا من أبناء المدينة ذاتها.

ولفتت الشبكة أنه وثقت خلال عام 2019، أكثر من 1200 حالة اعتقال نفذتها استخبارات النظام وحواجزه العسكرية في دمشق ومحيطها، غالبيتهم عناصر تسويات ومطلوبين لأداء الخدمة العسكرية الإلزامية والاحتياطية.

زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي