أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

خلال ساعات.. المقاومة السورية تواصل التقدم وأنقرة تحصي خسائر الأسد

لاتزال المعارك مستمرة على أطراف إدلب الشرقية الجنوبية - جيتي

ذكر مصدر عسكري في "الجيش الوطني" أن فصائل المقاومة السورية تمكنت من تحرير أربع قرى واغتنام عدة دبابات، وذخائر، وتدمير أخرى إثر شن هجوم عسكري على محاور سهل الغاب غرب حماة.

وأوضح المصدر أن المقاومة السورية تمكنت من تحرير 5 قرى وتل استراتيجي وهما "قليدين" و"القاهرة" و"العنكاوي" و"العمقية" و"المنارة"، و"تل زجرم" في سهل الغاب غرب حماة، إثر شن هجوم عسكري من عدة محاور، فيما استطاعت الفصائل تدمير ثلاث دبابات وراجمة على جبهتي "الفطاطرة" و "حزارين" بجبل الزاوية جنوب إدلب.

وأضاف المصدر أنه تم تدمير راجمة داخل معسكر "جورين" غرب حماة، ودبابة أخرى وثلاث سيارات ذخائر على جبهة "القاهرة" غرب حماة، إثر استهدافهم بصواريخ موجهة من نوع "تاو"، فيما استولت الفصائل على دبابتين في قريتي "الدقماق" و"المنارة"، و5 مدافع هاون ومستودع للذخائر، ودبابة من طراز "T72" داخل قرية "القاهرة" غرب حماة.

فيما لاتزال المعارك مستمرة على أطراف إدلب الشرقية الجنوبية، وعلى محاور سهل الغاب، بالتزامن مع قصف مدفعي تركي على عدة مواقع عسكرية لقوات الأسد.

من جانبه قال وزير الدفاع التركي "خلوصي أكار" إن العملية العسكرية في إدلب أُطلق عليها اسم "درع الربيع"، وهي مستمرة بنجاح.

ونوه وزير الدفاع أن العملية بدأت من 27 شباط فبراير عندما تم استهداف قواتنا جنوب إدلب.

وأضاف وزير الدفاع: "تم تحييد ألفين و212 عنصراً تابعاً للنظام السوري، وتدمير طائرة مسيرة، و8 مروحيات، و103 دبابات، و72 مدفعية وراجمة صواريخ، و3 أنظمة دفاع جوي لغاية اليوم".

زمان الوصل
(6)    هل أعجبتك المقالة (6)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي