أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. شبكة محلية تروي تفاصيل عملية اغتيال موظفين في منظمة "أوكسفام" الدولية

عملية الاغتيال طالت موظفين تابعين لمنظمة "أوكسفام" - نشطاء

كشفت شبكة أخبار محلية تفاصيل عملية الاغتيال التي طالت موظفين تابعين لمنظمة "أوكسفام" الدولة، مؤكدة أن الأحداث جرت على مرأى جنود الفرقة الرابعة.

وقالت شبكة "درعا 24" إن شاهد عيان كشف تفاصيل وملابسات حادثة اغتيال الموظفين الدوليين بالقرب من بلدة "اليادودة"، قائلاً: "كانت سيارة الموظّفين، ذات اللون الأزرق من نوع (هيونداي بورتر)، تعبر طريقها باتجاه مركز مدينة درعا، وأثناء ذلك قام مسلحون باستهدافها بالرصاص الحي بشكل مباشر، وذلك على مفرق طريق الري، ونجح الموظفون بالهرب".

وأضاف: "لكن عند ذلك بدأت بملاحقتهم سيارة مفيمة، ذات لون رصاصي غامق من نوع (كيا ريو)، وبالفعل نجحوا بالوصول للحاجز العسكري التابع للفرقة الرابعة، وتمّ إيقافهم لبرهة وبعد اجتيازهم لاحقتهم السيارة مجتازة الحاجز بسرعة جنونيّة، ومن ثم أطلق منها مسلحون النار، وقتلوا الموظفين، ورجعت سيارة الفاعلين المجهولين مرورا بالحاجز مرة أخرى، وبعد قليل وصلت سيارات الهلال الأحمر السوري، ونقلت الجثث والجريح إلى مشفى دمشق المركزي".

وكانت منظمة "أوكسفام" الدولية نعت يوم أمس مقتل مسؤول السلامة في مكتب "أوكسفام" الجنوبي "وسام هزيم"، والسائق "عادل الحلبي" بعملية اغتيال غربي درعا.

وقال مدير مكتب المنظمة في سوريا: "إنّ فقدان اثنين من زملائنا الأعزاء، الذين لقوا حتفهم أثناء قيامهم بإيصال المساعدات للمدنيين المتضررين من النزاع في سوريا، كان خبرا مدمرا لنا، قلوبنا وعقولنا مع أسرهم، ندين الهجوم بأقوى العبارات الممكنة، من الضروري أن يتمكن عمال الإغاثة من توصيل المساعدة المنقذة لحياة المدنيين دون أن يتعرضوا هم أنفسهم للهجوم".

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي