أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الطائرات الروسية تقتل ناشطا إعلاميا بإدلب

"حمدان" قتل أثناء تغطيته للقصف التي يتعرض له ريف إدلب - نشطاء

قضى ناشط إعلامي أمس الخميس في ريف إدلب، جراء قصف الطائرات الروسية.

وقال مراسل "زمان الوصل" إن الغارات التي شنها الطيران الروسي على مدينة "معرة النعسان" بريف إدلب، قتلت الناشط الإعلامي "عبد الناصر حاج حمدان".

وأضاف أن "حمدان" قتل أثناء تغطيته للقصف التي يتعرض له ريف إدلب، مشيرا إلى أنه كان عضوا في مكتب مدينة "بنش" الإعلامي.

في سياق متصل، أصيب الإعلاميان "إبراهيم الدرويش وأحمد رحال" بجروح، بعد أن طالهما القصف الروسي في قرية "قميناس"، حيث كانا يقومان بتغطية الأحداث الجارية هناك.

وتواصل قوات الأسد وروسيا قصفها للمناطق المدنية في إدلب، مرتكبة مجازر بحق المدنيين، في وقت تجاوز فيه عدد النازحين مليون مدني.

زمان الوصل
(1)    هل أعجبتك المقالة (1)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي