أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مياه الصرف الصحي تختلط بمياه الشرب في مخيم درعا

المخيم يعاني من أزمات عديدة - نشطاء

تختلط مياه الصرف الصحي بمياه الشرب في مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين، وسط تجاهل نظام الأسد عن علاج المشكلة التي باتت تثقل كاهل المدنيين. وقالت "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا" إن أهالي مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين اشتكوا من مشكلة تلوث مياه الشرب واختلاطها مع مياه الصرف الصحي، منوهين إلى أنها غير صالحة للاستهلاك البشري بسبب رائحتها الكريهة ومذاقها المالح.

وحذرت مؤسسة مياه درعا التابعة للنظام سكان المخيم والمناطق المجاورة له من استخدام المياه بسبب تلوثها وعدم صلاحيتها للاستخدام بعد أن قامت بتحليلها.

وأكدت المجموعة أن مشكلة تلوث مياه الشرب في مخيم درعا واختلاطها مع مياه الصرف الصحي عائدة إلى قدم الشبكة واهتراء الخطوط الرئيسية وتصدعها، نتيجة ما شهده المخيم من قصف وخراب ودمار شملت بنيته التحتية.

وأشارت أن سكان المخيم اتهموا كافة الجهات المعنية وعلى رأسهم وكالة منظمة "أونروا" بالتقصير والإهمال في تقديم الخدمات الأساسية للمخيم وخدمات البنى التحتية، موضحة أن المخيم يعاني من أزمات عديدة وعدم توفر الخدمات الأساسية فيه، من كهرباء وماء وتعليم وصحة.

زمان الوصل
(0)    هل أعجبتك المقالة (0)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي