أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إسقاط "مروحية" للأسد و50 قتيلاً لقواته غرب حلب

حطام المروحية - نشطاء

تمكنت الفصائل الثورية من إسقاط طائرة مروحية لقوات الأسد ظهر اليوم الجمعة، إثر استهدافها بصاروخ "م.ط" على جبهات ريف حلب الغربي، حيث سقطت المروحية التي أقلعت من مطار "النيرب" بعد استهدافها بصاروخ ووقوعها بالقرب من بلدة "قبتان الجبل" شمال غرب حلب.

ونقل مراسل "زمان الوصل" عن مصدر عسكري أنه تم العثور على جثة طيارين للمروحية التي تحمل رمز "ألفا427".

وتداول ناشطون صورة لجثة قتيل قالوا إنها تعود لأحد أفراد طاقم المروحية الساقطة، وتعتذر "زمان الوصل" عن نشرها لفظاعة المشهد.

تزامن ذلك مع بدء عمل عسكري للفصائل الثورية على محاور ريف حلب الغربي بعد تقدم قوات الأسد والميليشيات المساندة لها على الفوج "46" بالقرب من مدينة "الأتارب" غرب حلب.

كما تمكنت الفصائل الثورية من تدمير سيارة "زيل" مليئة بالعناصر ظهر اليوم، على محور بلدة "خان العسل" غرب حلب، إضافةً إلى تدمير سيارة "زيل" مليئة بالذخيرة على جبهة "ميزناز"، وتدمير مدفعين من عيار "23" على جبهة "كفر حلب"، وتدمير قاعدة "كورينت" على جبهة "باشمرا" غرب حلب.

وأكد مصدر عسكري في "الجيش الوطني" لـ"زمان الوصل" أن الفصائل الثورية تمكنت من استعادة السيطرة على "تل قرطبة" و"جمعية الفرسان" بالقرب من بلدة "خان العسل" جنوب حلب، بعد بدء عمل عسكري عليهم ظهر اليوم.

وأكد المصدر أن عدد قتلى قوات الأسد والميليشيات المساندة لها قد بلغ أكثر من 50 قتيلاً داخل السيارات والمدافع التي تم تدميرها، إضافةً إلى قتلى من الميليشيات لقوا حتفهم خلال المواجهات المباشرة مع مقاتلي الفصائل.

ويشار إلى أن الطائرات الحربية الروسية استهدفت صباح اليوم، محيط تواجد الرتل التركي على أطراف مدينة "أريحا" غرب إدلب، مما اضطره للعودة إلى داخل مدينة إدلب، والذي كان من المتوقع إنشاء نقطة مراقبة جديدة في قرية "دير سنبل" في جبل الزاوية جنوب إدلب بحسب ما أكد مصدر عسكري لـ"زمان الوصل".

وتزامنت تلك المعارك مع شن غارات جوية روسية ومروحية استهدفت العديد من القرى والبلدات شمال غرب حلب، إضافةً إلى قصف مدفعي وصاروخي مكثف، مخلفاً 7 قتلى مدنيين، و12 جريحاً في مدينة "الأتارب" وقرية "معراته" غرب ح.

محمد كركص - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي