أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إجتماع عاجل بين أردوغان ووزير دفاعه والرئاسة تؤكد الرد على قوات الأسد

أرشيف

ذكرت وسائل إعلام تركية، أن الرئيس رجب طيب أردوغان، سيجري اجتماعا عاجلا، مع وزير الدفاع، ‏خلوصي أكار، إثر مقتل 5 عسكريين أتراك في إدلب بنيران قوات الأسد.‏

وذكرت قناة "سي إن إن ترك" أن الاجتماع يأتي في ظل الهجوم الذي تعرضت له، اليوم الاثنين، إحدى نقاط ‏المراقبة التركية في إدلب، من قبل النظام.‏

وفي سياق متصل قال رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية "فخر الدين ألطون" إن القوات التركية "ردت ‏مباشرة على الهجوم الذي استهدف جنودنا في إدلب، ودمرت مواقع العدو وانتقمت لشهدائنا".‏

أضاف في تغريدة: "أترحم على أرواح شهدائنا الذين سقطوا جراء هجوم خائن في إدلب التي يتواجدون فيها في ‏إطار القوانين الدولية بهدف إنهاء العنف والمأساة الإنسانية".‏

وأضاف: "تم الرد بالمثل على الهجوم ودُمرت مواقع العدو على الفور وتم الانتقام لشهدائنا، ومجرم الحرب الذي ‏أعطى أمر هذا الهجوم، لم يستهدف تركيا فحسب، بل استهدف المجتمع الدولي برمته".‏

وأردف: "قواتنا المسلحة التي تعمل على إرساء السلام والاستقرار في كافة أرجاء العالم، ستواصل بث الرعب ‏في نفوس الأعداء وغرس الطمأنينة في قلوب الأصدقاء".‏

زمان الوصل - رصد
(29)    هل أعجبتك المقالة (27)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي