أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ارتفاع قتلى كورونا إلى 500.. والسلطات تطالب السكان الإبلاغ عن أي شخص من "هوبي"‏

تصاعدت المخاوف عالميا - جيتي

أعلنت السلطات الصينية اليوم الأربعاء أن عدد ضحايا فيروس "كورونا" اقترب من 500، مغلقة المزيد من المدن، ‏وطلبت من السكان البقاء في منازلهم في محاولة لاحتواء الفيروس.

وتصاعدت المخاوف عالميا أيضا مع رصد دول أخرى حالات إصابة لم تأت من الصين. وتأكدت إصابة 10 أشخاص ‏بالفيروس على متن سفينة تخضع لحجر صحي قبالة سواحل اليابان‎.‎

ومع أكثر من 24 ألف إصابة في الصين وحدها فرضت مزيد من المدن تدابير في مناطق بعيدة عن مقاطعة "هوبي" في ‏وسط البلاد والتي تشكل بؤرة المرض، في وقت تواجه السلطات صعوبة في احتواء الفيروس‎.‎

ويخضع نحو 56 مليون شخص في المقاطعة للعزل عملياً منذ الأسبوع الماضي. والعاصمة "ووهان" في صميم ‏إجراءات الطوارئ الصحية‎.‎

وفي "هانغتشو" على بعد 175 كلم جنوب غرب شنغهاي، وُضعت أسوار خضراء لقطع الشوارع المؤدية إلى مقر ‏عملاق التجارة الإلكترونية "علي بابا"، فيما حلقت طائرة مقاتلة في الأجواء، وسمح لعمال التوصيل بتسليم سلع استهلاكية ‏للمنازل‎.‎

يقع مقر "علي بابا" في إحدى المناطق الثلاث التي أُبلغ سكانها وعددهم 3 ملايين نسمة هذا الأسبوع، أن شخصا واحدا ‏فقط من كل أسرة سيسمح له بالخروج مرة كل يومين لشراء الحاجيات‎.‎

وصدح مكبر للصوت راجياً السكان بعدم الخروج ولحضهم على استخدام الأقنعة الواقية وغسل أيديهم باستمرار ‏والإبلاغ عن أي شخص من هوباي. ويخشى السكان في أنحاء أخرى من الصين أن يكون سكان هوباي ناقلين للعدوى‎.‎

وفرضت ثلاث مدن أخرى في مقاطعة "جيجيانغ" الواقعة شرقا – "تاتشو وونتشو" وأجزاء من "نينغبو" -- تدابير مماثلة ‏تطال نحو 18 مليون شخص‎.‎

وشجعت سلطات مدينتين في مقاطعة "هيلونغجيانغ" بأقصى شمال الشرق الصيني، على اتخاذ تدابير مماثلة، وكذلك عدد ‏صغير من المدن على طول الساحل الشرقي‎.‎

وعرضت على المواطنين حوافز مالية لتقديم معلومات عن أشخاص قادمين من "هوبي"‏‎.

زمان الوصل - رصد
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي