أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"بنتاغون" يطالب بوقف الحملة العسكرية على إدلب ويحذر من استخدام الكيماوي

اثار القصف على "معرة النعمان" - جيتي

أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون) لشؤون القيادة الوسطى الأميركية "توماس كامبيل"، أن بلاده "قلقة جدا" من عمليات نظام الأسد العدائية المدعومة من روسيا في شمال غرب سوريا.

وقال في تصريح لقناة "الحرة" الأمريكية إن "هجوم النظام هو دليل إضافي على أن الأسد وروسيا يخطئان في التفكير بأن حل الأزمة السورية يكون عبر عمليات عسكرية".

وأضاف أن "بنتاغون يدعو القوات الموالية لنظام الأسد الذي يعطي الأوامر بقتل شعبه بدعم كامل من روسيا، إلى وقف العمليات القتالية فورا والسماح للمساعدات الإنسانية بدخول مناطق النزاع في شمال غرب البلاد".

وأكد أن بنتاغون "لن يسمح للنظام باللجوء إلى استخدام السلاح الكيماوي، وأن القوات الأميركية على أهبة الاستعداد للتدخل فيما لو قرر الأسد اللجوء إلى هذا السلاح".

وتشن قوات الأسد المدعومة بالميليشيات الإيرانية وبغطاء جوي روسي حملة عسكرية على محافظة إدلب، ما أدى لحدوث مجازر بحق المدنيين، ونزوح مئات الآلاف من المدنيين عن منازلهم.

زمان الوصل
(18)    هل أعجبتك المقالة (20)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي