أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بينهم طبيب.. 3 عمليات اغتيال خلال ساعة واحدة في درعا

تشهد مدن وبلدات درعا حالة غير مسبوقة في عمليات الاغتيال - جيتي

اغتال مسلحون مجهولون ليل أمس، 3 مدنيين بينهم طبيب نسائية، بعد سلسلة طويلة من العمليات التي تستهدف مدنيين وعسكريين بدأت بعد سيطرة نظام الأسد على الجنوب صيف عام 2018.

وقال "تجمع أحرار حوران" إن 3 عمليات اغتيال متفرّقة وقعت خلال ساعة في ريف درعا الغربي، حيث قتل طبيب النسائية "محمد عبد الرحيم البردان" عقب استهدافه بطلق ناري مجهول أمام عيادته في مدينة "طفس".

كما اغتال مجهولون الشاب "غريب المصري" فلسطيني الجنسية في بلدة "الشجرة" بعد استهدافه بطلق ناري، ما أسفر عن مقتله على الفور، وهو من العناصر السابقين في فصائل المعارضة.

وأضاف "التجمع" أن الشاب "مالك رضا اللبني" من بلدة "نافعة"، قتل متأثراً بجراحه التي أصيب بها جراء إطلاق نار استهدفه على طريق مستشفى "طفس".

وتشهد مدن وبلدات درعا حالة غير مسبوقة في عمليات الاغتيال التي تطال معارضين لنظام الأسد وآخرين منضوين ضمن ميليشياته، دون معرفة من يقف وراءها، إلا أن بعض العمليات يقوم بها نظام الأسد، كما يقول ناشطون.

زمان الوصل
(8)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي