أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"رمضان" يفرض "ندمان يا سيدي" على الفنانين الراغبين بالعودة لحضن نظامه

زهير رمضان

على غرار عبارة "ندمان ياسيدي" التي كان يرددها المجرمون في برنامج "الشرطة في خدمة الشعب"، وكان يكررها السوريون في أحاديثهم الساخرة.. على غرار هذا "الندم" وضع رئيس نقابة فناني النظام، زهير رمضان، شروطه على أي فنان يرغب بالعودة إلى حضن نظامه.

وفي حديث لإحدى إذاعات نظامه، ادعى "رمضان" أنه يرحب بعودة أي فنان، لكن "أي حدا غلط بحق البلد بدنا نقول له ليش غلطت"، معتبرا أن على الذين حزموا أمتعتهم بهدف العودة تلاوة فعل الندم على الملأ، ونصه: "مسا الخير سوريا مسا الخير يا أهلي يا ناسي، أنا آسف كنت مغمض عيوني ما كنت وعيان، أنا غلطت... آسف بعتذر منكم".

وعلى منوال الموافقة الأمنية التي لابد من الحصول عليها لممارسة كثير من النشاطات، كشف "رمضان" عن فرضه الحصول على موافقة من نقابته، لأي شركة تريد أن تستقبل أي فنان ليعمل ضمن البلاد، سوريا كان أم غير سوري.

وزعم "رمضان" أن قيامه بفصل أو شطب أي فنان إنما تم وفقا للأنظمة والقوانين، معقبا: "نحن نعمل في مؤسسة وليس في دكان خضرة"، متذرعا في نفس الوقت بأن نقابته كانت "مكسورة بـ65 مليون ليرة"، ولهذا عمد إلى فصل أي منتسب لها لم يسدد اشتراكاته، بعد منحه مهلة من الوقت لدفع ما عليه.

زمان الوصل
(17)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي