أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

طائرة عسكرية تجلي 42 تركيا من "ووهان" الصينية

الطائرة على متنها فريق طبي

أعلن وزير الصحة التركي فخر الدين قوجه، أن الطائرة الخاصة المرسلة لإجلاء الرعايا الأتراك من مدينة ووهان الصينية، أقلعت وعلى متنها 42 شخصا.

جاء ذلك في تغريدة نشرها الوزير التركي، السبت، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

وقال قوجه إن "الطائرة المرسلة لإجلاء المواطنين أقلعت من ووهان، وعلى متنها 42 شخصا (بينهم مواطنون من أذربيجان، وألبانيا، وجورجيا) فيما تراجع 6 أشخاص من قرار العودة بمحض إرادتهم".

وأشار قوجه إلى عدم ملاحظة أيا من أعراض "كورونا" لدى الأشخاص الذين يجري إجلائهم، عقب إخضاعهم لفحص طبي من قبل فريق طبي.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، في بيان، وصول طائرة عملاقة تابعة للقوات المسلحة، فجر السبت، مدينة ووهان التابعة لمقاطعة "خوبي"؛ لإجلاء الرعايا الأتراك، في ظل انتشار فيروس "كورونا الجديد" في المدينة.

وأوضحت الوزارة أن الطائرة على متنها فريق طبي يشرف على فحص ومراقبة الحالة الصحية للمواطنين الأتراك في طريق العودة إلى البلاد.

و"كورونا الجديد" الذي بات يسمى بـ"فيروس ووهان" ينتقل عن طريق الجو في حالات التنفس والعطس والسعال.

ومن أول أعراضه، ارتفاع درجة حرارة الجسم، وألم في الحنجرة، والسعال، وضيق في التنفس، والإسهال، وفي المراحل المتقدمة يتحول إلى التهاب رئوي، وفشل في الكلى، قد ينتهي بالموت.

وكشفت الصين عن الفيروس الغامض لأول مرة في 12 ديسمبر/كانون أول 2019، بمدينة ووهان(وسط)، ووصل عدد الوفيات حتى الآن 170، والمصابون 5 آلاف و974.

والخميس، أعلنت منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس الذي انتشر لاحقا في عدة بلدان، ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع.

الأناضول
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي