أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

في جمعة الغضب.. الشرطة الإسرائيلية تقتحم المسجد الأقصى

الشرطة الإسرائيلية عرقلت وصول المصلين - جيتي

اقتحمت الشرطة الإسرائيلية فجر اليوم الجمعة المسجد الأقصى، وهاجمت المصلين أثناء خروجهم من الصلاة، حيث أصيب أكثر من ١٥ مصليا في ساحات الأقصى، كما اعتقلت شابين عند باب "حطة".

ودفعت الشرطة الإسرائيلية بتعزيزات كبيرة واستنفرت قواتها في شارع المجاهدين، لمواجهة الحشود الكبيرة من الفلسطينيين في المسجد الأقصى في القدس المحتلة، وكذلك المسجد الإبراهيمي في الخليل، لأداء صلاة الفجر، ضمن حملة "الفجر العظيم"، وجمعة الغضب لمواجهة "صفقة القرن".

الشرطة الإسرائيلية عرقلت وصول المصلين، ومنعت حافلات تقل المصلين من الوصول للأقصى، كما اقتحمت المسجد بعد الصلاة واعتدت على المصلين فيه، الذين رددوا هتافات التكبير وهتافات "بالروح بالدم نفديك يا أقصى" ورغم أجواء البرد، والاستنفار الكبير لقوات الشرطة داخل الحرم القدسي، فإن الفلسطينيين وصلوا للمسجد، وملأوا جنباته.

وأفادت القناة العبرية الـ"13"، صباح اليوم الجمعة، بأن الشرطة الإسرائيلية أعلنت حالة الاستنفار القصوى في البلاد، تخوفا من رد فعل فلسطيني غاصب، ردا على إعلان الخطة الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط، والمعروفة باسم "صفقة القرن".

وأوضحت القناة أن الجيش الإسرائيلي أعلن بدوره زيادة قواته في مدينة القدس والخليل ورام الله للرد على أي مواجهات فلسطينية، خاصة بعد صلاة الجمعة، اليوم، وسط استعداد لخروج المصلين الفلسطينيين إلى الشوارع للتعبير عن حالة الغضب التي اعترتهم، جراء إعلان الرئيس دونالد ترامب لخطته للسلام، والتي رفضها الجانب الفلسطيني.

زمان الوصل - رصد
(14)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي