أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعثة دولية لإنقاذ أسود جائعة في حديقة حيوان سودانية

تعاني من سوء التغذية - جيتي

يخضع 4 أسود تتضور جوعا في حديقة حيوان مهملة في العاصمة السودانية للعلاج الطبي لإنقاذ حياتهم من قبل منظمة دولية لإنقاذ الحيوانات.

وتسببت محنة الأسود الهزيلة في حديقة القرشي بالخرطوم في موجة من التعاطف والتبرعات من جميع أنحاء العالم.

وكانت الحديقة تضم ما لا يقل عن 5 أسود ، ذكورا وإناثا. توفيت لبؤة واحدة من الجوع الأسبوع الماضي.

وأجرى أطباء بيطريون وخبراء الحياة البرية من منظمة فور باوز إنترناشيونال لرعاية الحيوان التي تتخذ من فيينا مقرا لها أمس الثلاثاء فحوصات طبية في الحديقة، التي تعيش أوقاتا عصيبة بسبب نقص الأموال والاهتمام.

من جهته، قال أمير خليل ، رئيس بعثة الطوارئ في منظمة فور باوز ، إنه "صُدم" من الحالة السيئة للأسود ومسكنها الذي يبعث على الضيق والفوضى العامة في الحديقة.

وأضاف خليل "لا أفهم لماذا لم يكلف أحد بمهمة إطعامهم أو كيف يمكن للسلطات أن تتجاهل ذلك" ، واصفًا اثنين من الأربعة الباقين بأنهم في حالة حرجة ، "لقد أصيبا بالجفاف وانخفض وزنهم إلى الثلث".

وبالرغم من أن المنظمة تقوم عادة بمهام الإنقاذ، فليس لديها خطة فورية لنقل الحيوانات في القرشي إلى ظروف أفضل في الخارج، بيد أن مدير الحديقة، بدر الدين وسيم، كان أكثر تفاؤلاً. وقال إن موجة الاهتمام الدولي الأخيرة ستسمح للسلطات "بتوسيع وتجديد الحديقة" ، ووعد بتحسن صحة الأسود.

وأصبحت الأسود التي تعاني من سوء التغذية رمزا للآثار القاسية للفقر في السودان، الذي شاهد زيادات هائلة في الأسعار بعد الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بالرئيس عمر البشير في أبريل/نيسان.

ويكافح السودان، الذي يمر الآن بمرحلة انتقالية محفوفة بالمخاطر، للتعافي من ثلاثة عقود من الفساد وسوء الإدارة والعزلة في عهد البشير.

أ.ب
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي