أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مصدر استخباراتي يكشف هوية خليفة "البغدادي" في تنظيم "الدولة"

الصلبي

قالت صحيفة "غارديان" البريطانية، إن "أمير محمد عبد الرحمن المولي الصلبي" تولى منصب زعامة تنظيم "الدولة" خلفا لـ"أبو بكر البغدادي" الذي قتل في عملية عسكرية للولايات المتحدة بإدلب.


ونقلت الصحيفة عن مصادر استخباراتية قولها إن "الصلبي" تسلم قيادة التنظيم بعد ساعات من مقتل "البغدادي" في شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي.


وأفادت المصادر أن "الصلبي" حمل بعد تسلمه قيادة التنظيم لقب "أبو إبراهيم الهاشمي القرشي"، مشددة على أنه من المؤسسين للتنظيم ومعروف بارتكابه للمجازر بحق "الإيزيديين" بالعراق في عام 2014.


وكانت وزارة الخارجية الأمريكية رصدت مكافأة 5 ملايين دولار لكل من يدلي بمعلومات عن مكان "الصلبي"، واثنين آخرين من كبار التنظيم.


ووفقا للمصادر فإن "الصلبي" كان يحمل أسماء "الحجي عبدالله"، و "عبدالله قردش"، ينحدر من بلدة "تلعفر" من عائلة "تركمانية" عراقية.


واستبعدت المصادر ما قالته الاستخبارات العراقية إن "الصلبي" قتل قبل عامين، موضحة أنه وحتى الآن لا يعرف مكان "الصلبي" الذي يعد أحد أكثر الأيديولوجيين نفوذا وسطوة في التنظيم.


وأشارت أن شقيق "الصلبي" (عادل الصلبي) يمثل حزب "الجبهة التركمانية العراقية"، يقيم في تركيا، حيث وصلت عمليات البحث عن القائد الجديد إلى المناطق التي يقيم فيها شقيقه.

زمان الوصل - رصد
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي