أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

سقوط صاروخي "كاتيوشا" في محيط السفارة الأمريكية ببغداد

دون تسجيل خسائر

سقط صاروخان من طراز "كاتيوشا" الليلة الفائتة في محيط السفارة الأمريكية في العاصمة العراقية بغداد، دون تسجيل خسائر.

وقال نقيب في شرطة بغداد، بحسب وكالة "الأناضول" إن "صاروخي كاتيوشا سقطا في محيط السفارة الأمريكية، التي تقع داخل المنطقة الخضراء، شديدة التحصين، وسط بغداد".

وأشار إلى "عدم تسجيل خسائر بشرية على الفور"، مشيرا إلى أن "أصوات صافرات الإنذار علت فوق أجواء المنطقة الخضراء".

وهذا رابع هجوم من نوعه منذ مقتل قائد "فيلق القدس" في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني والقيادي في "الحشد الشعبي" العراقي "أبو مهدي المهندس" في ضربة جوية أمريكية قرب مطار بغداد في 3 كانون الثاني يناير الجاري.

وتتهم واشنطن كتائب "حزب الله" العراقي، التي تمولها وتدربها إيران، بالوقوف وراء الهجمات الصاروخية على السفارة وقواعد عسكرية عراقية تستضيف جنوداً أمريكيين.

ولم تنف أو تؤكد الكتائب هذه الاتهامات. وفي أعقاب اغتيال سليماني والمهندس دعت الكتائب القوات العراقية إلى الابتعاد عن مواقع تواجد القوات الأمريكية مسافة ألف متر بغية استهدافها.

زمان الوصل - رصد
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي