أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"النقد الدولي" يخفض توقعات نمو الاقتصاد العالمي إلى 3.3 بالمئة

أرشيف

خفض صندوق النقد الدولي توقعاته لنمو الاقتصاد العالمي، بنسبة 0.1 بالمئة إلى 3.3 بالمئة في 2020، وبنسبة هبوط 0.2 بالمئة خلال العام القادم إلى 3.4 بالمئة، مقارنة مع توقعات تقريره السابق.

جاء ذلك في تقرير آفاق الاقتصاد العالمي الصادرت عن الصندوق، الإثنين، عشية انطلاق أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس" في مدينة دافوس السويسرية.

وقال الصندوق إن توقعات النمو العالمي في 2020، يعكس تعرض النشاط الاقتصادي لمفاجآت سلبية في عدد قليل من اقتصادات الأسواق الصاعدة، ومن أبرزها الهند، مما أدى إلى إعادة تقييم آفاق النمو للعامين القادمين.

وذكر أن بعض الدلائل السلبية ما تزال ظاهرة في البيانات الاقتصادية الكلية العالمية.

من تلك الدلائل بحسب الصندوق، "زيادة التوترات الجيوسياسية خاصة بين الولايات المتحدة وإيران، واحتدام القلاقل الاجتماعية، وتدهور العلاقات بين الولايات المتحدة وشركائها التجاريين، وزيادة عمق الاحتكاكات الاقتصادية بين بلدان أخرى".

وتوقع تباطؤ نمو الاقتصاد الأمريكي من 2.3 بالمئة في 2019 إلى 2 بالمئة في 2020، ثم إلى 1.7 بالمئة في 2021، أي أقل بنسبة 0.1 نقطة مئوية عن المتوقع لعام 2020 في عدد أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

كذلك، توقع الصندوق تحسن النمو في منطقة اليورو من 1.2 بالمئة في 2019 إلى 1.3 بالمئة في 2020، فيما يمثل تخفيضا للتوقعات بنسبة 0.1 نقطة مئوية، ثم ينمو بـ 1.4 بالمئة في 2021.

وما تزال توقعات عدد أكتوبر 2019 من تقرير آفاق الاقتصاد العالمي، دون تغيير يُذكر، بالنسبة لكل من فرنسا وإيطاليا، لكنها انخفضت لعام 2020 في حالة ألمانيا، حيث يظل قطاع الصناعة التحويلية في نطاق الانكماش.

وفي المملكة المتحدة، توقع التقرير أن يستقر النمو عند 1.4 بالمئة في 2020، ثم يرتفع إلى 1.5 بالمئة في 2021، دون تغيير عن توقعات عدد أكتوبر.

وتفترض تنبؤات النمو خروجا منظما من الاتحاد الأوروبي، في نهاية يناير/ كانون الثاني الجاري، يعقبه انتقال تدريجي إلى علاقة اقتصادية جديدة.

الأناضول
(18)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي